أكاديمية الأوسكار تقبل استقالة ويل سميث.. وكريس روك يعلق لأول مرة على “الصفعة” (فيديو)

الممثل الأمريكي ويل سميث يفوز بجائزة أوسكار أفضل ممثل (رويترز)

أعلنت أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة قبول استقالة النجم العالمي ويل سميث بعد إعلانه تخليه عن عضوية الأكاديمية، في محاولة منه للاعتذار عن صفع زميله كريس روك خلال حفل تسليم جوائز الأوسكار لعام 2022.

وقال سميث في بيان رسمي وصلت نسخة منه إلى وسائل الإعلام “كان سلوكي في حفل توزيع جوائز الأوسكار الرابع والتسعين صادما ومؤلما ولا يغتفر” مضيفا أن “لائحة الأشخاص الذين جرحتهم طويلة وتشمل كريس وعائلته والكثير من أصدقائي وأحبائي الأعزاء ومشاهدي الحفل”.

وأضاف “لقد خنت ثقة الأكاديمية وحرمت مرشحين آخرين وفائزين من فرصتهم في الاحتفال بأنفسهم واحتفال الغير بهم لأعمالهم الاستثنائية وأشعر بالأسى لما حدث”.

 

 

وختم بيان استقالته “لذلك فإنني أستقيل من عضوية أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة، وسأقبل أي عواقب أخرى يراها المجلس مناسبة”، مؤكدا أن التغيير يتطلب الوقت والإرادة وهو “ملتزم بهما”.

المزيد من الإجراءات التأديبية

وقد أعلنت أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة الجهة القائمة على جوائز الأوسكار، قبولها استقالة ويل سميث مع “المضي قدما في اتخاذ المزيد من الإجراءات التأديبية في حقه”.

وقال رئيس الأكاديمية ديفيد روبين في بيان “لقد تلقينا استقالة السيد ويل سميث وتم قبولها فورًا”.

وأضاف البيان “سنواصل المضي قدمًا في إجراءاتنا التأديبية ضد سميث لانتهاكه معايير السلوك، قبل اجتماع مجلس الإدارة القادم المقرر عقده في 18 أبريل/ نيسان الجاري”.

وكانت أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة قد أعلنت، الأربعاء الماضي، أنها بدأت سلسلة من الإجراءات التأديبية في حق ويل سميث.

وذكرت الأكاديمية في بيان سابق أنها طلبت من سميث مغادرة الحفل بعد الحادث لكنه رفض.

وأكدت “هناك العديد من الإجراءات التأديبية الواجب اتخاذها ضد ويل سميث لانتهاكه سياسات الأكاديمية، بما في ذلك السلوك المسيء أو الخطير وتقويض نزاهة الأكاديمية”، موضحة أن تلك الإجراءات تشمل تعليق العضوية أو الطرد.

وقدمت الأكاديمية اعتذارًا رسميا للممثل الكوميدي كريس روك جاء فيه “كريس روك نعتذر لك عما عشته ونشكرك على صمودك في تلك اللحظة، ونعتذر أيضا لمرشحينا وضيوفنا والمشاهدين عما حدث. كان ينبغي أن يكون الحفل حدثا احتفاليا”.

كريس روك يرفض التحدث في الأمر

من جانبه، أطل الممثل الكوميدي كريس روك على مسرح ويلبر في بوسطن، الأربعاء الماضي، للمرة الأولى عقب حفل توزيع جوائز الأوسكار واستقبله الجمهور بتصفيق حار استمر عدة دقائق.

وبدأ روك عرضه ساخرا “كيف كانت عطلة الأسبوع لديكم؟”، وهو ما آثار ضحك الجمهور.

وقال “ليس لدي فكرة عما حدث. إذا جئتم لتسمعوا ذلك، لقد جهزت هذا العرض قبل عطلة نهاية الأسبوع”، أي قبل حادث الصفع في حفل توزيع جوائز الأوسكار.

وأضاف “لم أتحدث إلى أي أحد على الرغم مما سمعته”.

وتابع خلال عرضه “ما زلت أحاول التعامل مع الموقف وفي مرحلة معينة سأتحدث عن ذلك الحادث، سأحكي ما حدث بجدية وسألقي بعض النكات أيضا”.

وكان نجم هوليوود ويل سميث قد قدم اعتذارا رسميا لزميله كريس روك بعد أن قام بصفعه على المسرح خلال حفل توزيع جوائز الأوسكار بسبب دعابة قالها حول الحالة الصحية لزوجته جادا سميث.

 

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل الاجتماعي