من المسافة صفر.. إصابة لبنانيّة لحظة مرورها أمام مدفع العيد بالتزامن مع إطلاقه (فيديو)

لحظات قبل انفجار مدفع العيد في وجه الشابة اللبنانية زهراء حرب (مواقع التواصل)

تداول نشطاء على مواقع التواصل مقطع فيديو يظهر لحظة مرور سيدة أمام مدفع العيد في حي النبطية جنوبي لبنان لحظة إطلاق قذيفة العيد.

ووفق المقطع المتداول، أطلقت قذيفة مدفع العيد لحظة مرور الشابة اللبنانية زهراء حرب أمامه من دون انتباه وهي تحمل هاتفها.

وأوضحت الصور المتداولة لحظة إصابة زهراء البالغة من العمر 28 عامًا، وسقوطها على الأرض جراء قوة الانفجار. 

وفي منشورٍ لها، عبر صفحتها على الفيسبوك، أوضحت زهراء حرب أنّها بصحّة جيّدة.

وقالت “للتوضيح فقط، لم أكن أعلم بالضبط لحظة إطلاق قذيفة مدفع العيد، لأنني كنت خارج الميدان، ثم ركضت للداخل بحثًا عن ابنتي”.

 وأضافت “فتحت خدمة البث المباشر على هاتفي النقال حتى يشاركنا زوجي احتفالات المهرجان ولحظة إطلاق قذيفة العيد، وبعدها لم أعرف ماذا وقع؟”.

وتابعت “أنا الآن بخير.. إنها مسألة وقت والوضع مستقر، شكرًا لكم جميعًا”.

وأضافت زهراء أنها تلقت العلاج اللازم لإصابتها، وأن “شباب إسعاف النبطية قاموا بالواجب، ولم يتركوها وحدها ولو لحظة”.

وتتولى بعض البلديّات الحكوميّة في مناطق لبنانيّة عدّة، مسؤولية الإشراف على إطلاق المدافع الرمضانيّة، أثناء مدة الأعياد، لخلق أجواء البهجة والسرور بحضور الأسر وخاصة الأطفال الذين يقبلون على هذه الاحتفالات.

المصدر : الجزيرة مباشر + خدمة سند