نصر الله: المقاومة تملك القدرة العسكرية لمنع العدو من استخراج الغاز من كاريش (فيديو)

قال الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله، اليوم الخميس، إن المقاومة قادرة على منع إسرائيل من استخراج الغاز من حقل بحري يقع في مياه متنازع عليها.

وقال نصر الله في كلمة بثّتها قناة المنار التابعة لحزبه إن حزب الله هو من يملك “القدرة العسكرية واللوجستية لمنع العدو من استخراج الغاز من كاريش.. وكل إجراءات العدو لن تستطيع أن تحمي السفينة العائمة”.

ووصلت سفينة عائمة يوم الأحد إلى حقل كاريش على بعد نحو 80 كيلومترًا غربي مدينة حيفا.

وشدّد نصر الله على أن “المقاومة لا تستطيع أن تقف مكتوفة الأيدي أمام نهب ثروات لبنان.. والأمل الوحيد المنقذ للشعب اللبناني”.

ويعد هذا الموقف الأول لنصر الله بعد وصول سفينة إنتاج وتخزين تابعة لشركة “انرجيان”، ومقرها بريطانيا، إلى إسرائيل الأحد الماضي تمهيدًا لبدء العمل في استخراج الغاز الطبيعي من حقل كاريش، الذي تؤكد تل أبيب أنه يقع ضمن المنطقة الاقتصادية الخالصة التابعة لها.

ودعا نصر الله إسرائيل إلى وقف العمل وانتظار نتيجة المفاوضات، داعيًا الشركة المالكة إلى أن “تسحب السفينة فورًا، وألا تتورط في هذا العدوان وفي هذا الاستفزاز للبنان”.

وسبق للأمين العام لحزب الله أن حذّر في التاسع من مايو/أيار من أن حزبه قادر على منع إسرائيل من التنقيب واستخراج الغاز من المنطقة المتنازع عليها.

وجدد نصر الله، الخميس، التأكيد أن حزبه يملك “القدرة المادية والعسكرية والأمنية والمعلوماتية واللوجستية والبشرية لمنع العدو من استخراج النفط والغاز من حقل كاريش”.

وقال نصر الله “نحن أمام قضية لا تقل أهمية عن تحرير الشريط الحدودي”، في إشارة إلى المناطق التي احتلتها إسرائيل لسنوات في جنوب لبنان قبل انسحابها منها عام 2000.

وغداة وصول السفينة، دعت السلطات اللبنانية، الاثنين، الوسيط الأمريكي آموس هوكستين للمجيء إلى بيروت للبحث في استكمال مفاوضات ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل.

ونبّه مسؤولون لبنانيون إلى أن أي نشاط إسرائيلي في المناطق البحرية المتنازع عليها يشكل “استفزازًا” و”عملًا عدوانيًا” بالنسبة للبنان.

في المقابل، حضت إسرائيل، الأربعاء، لبنان على تسريع المفاوضات حول الحدود البحرية بينهما، وقال وزراء الدفاع والطاقة والخارجية الإسرائيليون في بيان مشترك إن حقل كاريش “من الأصول الاستراتيجية للدولة العبرية”.

ويمتلك حزب الله ترسانة كبيرة من الأسلحة والصواريخ، وخاض معارك عدة مع الجيش الإسرائيلي آخرها كان صيف 2006، إضافة إلى مناوشات حدودية بين الطرفين من حين لآخر.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات