وزيرة خارجية جنوب إفريقيا: إسرائيل تمارس إبادة جماعية ضد الفلسطينيين ومجلس الأمن لم يقم بواجبه لحماية المدنيين (فيديو)

قالت وزيرة الخارجية في جنوب إفريقيا ناليندي باندور إن الأعمال التي تقوم بها إسرائيل في قطاع غزة تعد إبادة جماعية ضد الشعب الفلسطيني، وإن قطع المياه والكهرباء والوقود والغذاء عن غزة يعد انتهاكًا للقانون الدولي الإنساني.

وأضافت ناليندي باندور في لقاء مع قناة الجزيرة مباشر، مساء الأحد، أن المؤسسات الدولية عاجزة عن وقف هذه الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان الفلسطيني.

وتابعت أن مجلس الأمن الذي يعد المؤسسة الدولية الأولى المسؤولة عن حماية المدنيين في العالم، فشل في حماية الفلسطينيين لأن الدول الغنية التي تهيمن على هذه المؤسسة هي من تؤمّن لإسرائيل السلاح والدعم السياسي.

وأوضحت الوزيرة أن السياسة العالمية تعاني من “ازدواجية معايير، وأن هناك مجموعات عرقية تحظى بحقوق لا يحظى بها آخرون”.

وقالت “ندعو المجتمع الدولي للانتباه للانتهاكات التي تحدث ضد المدنيين في غزة”، مضيفة أن بلادها بمعية دول الاتحاد الإفريقي تعمل على “إبقاء القضية الفلسطينية على قيد الحياة ومواصلة دعم الشعب الفلسطيني”.

وأضافت “على قادة البريكس العمل على دعم الشعب الفلسطيني ووصول المساعدات الإنسانية لغزة قبل فوات الأوان”.

وأوضحت أن الشعب الفلسطيني “يعاني حاليًا من أشكال مماثلة من القمع السياسي الذي تعرضنا له سابقًا”.

وقالت “نشعر بالذعر بسبب المأساة التي تشهدها غزة والفلسطينيون يعانون منذ عقود. يجب إحقاق السلام ويجب أن ينعم الشعب الفلسطيني بالعدالة”.

المصدر : الجزيرة مباشر