عائلات الأسيرات الثلاث في فيديو القسام تناشد بايدن التدخل للإفراج عنهن (شاهد)

عقدت عائلات الأسيرات الإسرائيليات الثلاث، اللاتي ظهرن في تسجيل فيديو نشرته كتائب القسام، مؤتمرا صحفيا مساء اليوم الاثنين في تل أبيب، أكدت فيه “ضرورة عودة جميع الأسرى”.

وناشد صديق إحدى الأسيرات، وهو إسرائيلي-أمريكي، الرئيس الأمريكي جو بايدن التدخل لإطلاق الأسرى الإسرائيليين المحتجزين داخل قطاع غزة منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

وتضغط عائلات الأسرى الإسرائيليين على رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو للقبول بعرض حركة المقاومة الإسلامية (حماس) تبييض سجون الاحتلال من الأسرى الفلسطينيين مقابل إطلاق سراح الإسرائيليين.

ورفضت عائلات الأسرى التدخل البري الذي تهدد سلطات الاحتلال الإسرائيلي بتنفيذه، وقالت إنه يُشكل خطرا على أقربائها الموجودين داخل القطاع، بينما أعلن المتحدث باسم كتائب القسام أبو عبيدة في تصريح سابق أن “الاحتلال قتل 50 أسيرا في عدوانه على غزة”.

وبثت كتائب عز الدين القسام، اليوم الاثنين، مقطع فيديو لثلاث أسيرات إسرائيليات في غزة، وجّهن عبره رسالة إلى نتنياهو طالبن فيها بتحركه للإفراج عنهم.

وحمّلت الأسيرات مسؤولية أَسرهن لرئيس الوزراء الإسرائيلي، وقالت إحداهن “نحن نعاني من فشلك السياسي والأمني والعسكري. وفي السابع من أكتوبر، لم يكن أي جندي في المكان، ولم يأت إلينا أي شخص، ولم يدافع عنا أي شخص”.

ووصف نتنياهو المقطع بأنه “دعاية نفسية قاسية”، وقال في بيان “أتوجه إلى إيلينا تروبانوف ودانيال ألوني ورامون كيرشت اللاتي اختطفتهن حماس التي ترتكب جرائم حرب. أعانقكن، قلوبنا معكن ومع المختطفين الآخرين”.

وأضاف “نحن نبذل قصارى جهدنا لإعادة جميع المختطفين والمفقودين إلى وطنهم”.

وهناك 239 إسرائيليا على الأقل أسرتهم كتائب القسام (الجناح العسكري لحركة حماس) إثر عملية “طوفان الأقصى” التي نفذتها بمنطقة غلاف غزة، في السابع من أكتوبر الجاري، بينهم عسكريون برتب رفيعة، ترغب في مبادلتهم بأكثر من 6 آلاف أسير فلسطيني، بينهم أطفال ونساء.

المصدر : الجزيرة مباشر