“فقدت 68 من عائلتي”.. فلسطينية تقاطع عشاء نائبة بمجلس الشيوخ الأمريكي للمطالبة بوقف الحرب على غزة (فيديو)

احتجاجات أمام تمثال الحرية في نيويورك للمطالبة بوقف الحرب على غزة
احتجاجات أمام تمثال الحرية في نيويورك للمطالبة بوقف الحرب على غزة وحماية المدنيين (منصات التواصل)

قاطعت مواطنة فلسطينية عشاء النائبة بمجلس الشيوخ الأمريكي عن ولاية ماساتشوستس، إليزابيث وارن، لمطالبتها بالدعوة إلى وقف إطلاق النار وعدم استهداف جيش الاحتلال للمدنيين في غزة.

وحسبما جاء في فيديو نُشر على حساب منظمة “اليهود من أجل العدالة”، دخلت المواطنة الفلسطينية مطعما في مدينة بوسطن، حيث كانت إليزابيث وارن في لقاء للعشاء رفقة أسرتها وقدمت نفسها كلاجئة فقدت 68 فردا من أفراد عائلتها في الضربات الإسرائيلية على غزة خلال الأسابيع الثلاثة الماضية.

ووجهت المواطنة الفلسطينية للنائبة الأمريكية سؤالا يقول: “كم عدد أفراد عائلتي الذين يجب أن يموتوا من أجل الدعوة إلى وقف إطلاق النار؟”.

وأضافت: الناس يتصلون بمكتبك كل يوم للمطالبة بوقف إطلاق النار، وأنت ترفضين الدعوة إلى وقف إطلاق النار.

وتظاهر مجموعة من المتضامنين مع فلسطين خارج المطعم أثناء خروج إليزابيث وارن لحثها على المطالبة بوقف إطلاق النار وفك الحصار المفروض على غزة منذ سنوات.

وأظهرت إليزابيت استجابة سريعة عبر حسابها على منصة إكس إذ كتبت “لا مزيد من التأخير والتأجيل، يجب أن يتوقف العنف ضد الفلسطينيين في الضفة الغربية الآن، ويُطرد المتطرفون في ائتلاف نتنياهو الذين يتساهلون مع عنف المستوطنين بدافع وضع مصالحهم السياسية الخاصة قبل شعب إسرائيل”.

وفي تغريدة سابقة عبرت النائبة الأمريكية عبر حسابها عن رفضها لاقتراح نتنياهو بإدارة قطاع غزة قائلة “يدعي نتنياهو أن إسرائيل يمكنها السيطرة على غزة “لفترة غير محددة، لا. للفلسطينيين الحق في تحديد مستقبلهم، والاحتلال العسكري الإسرائيلي لغزة يقوض الجهود المبذولة لبناء دولتين مستقلتين تعززان احترام كل إنسان”.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع إلكترونية + مواقع التواصل