اليونيسف: الأطفال الذين يتعافون من البتر بمستشفيات غزة يُقتلون فيها

مستشفى ناصر في مدينة خان يونس جنوبي قطاع غزة تعرض لقصف إسرائيلي مرتين خلال الـ48 ساعة الماضية

أطفال في العناية المركزة في المستشفى الإندونيسي بإصابات بالغة جراء القصف الإسرائيلي
أطفال في العناية المركزة بالمستشفى الإندونيسي جراء إصابات بالغة بقصف إسرائيلي (الجزيرة مباشر)

قال المتحدث باسم منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف)، جيمس إلدر، إنه يشعر بالغضب؛ لأن الأطفال الذين يتعافون من عمليات بتر في مستشفيات غزة يُقتلون فيها.

وأشار في تصريح صحفي، اليوم الثلاثاء، إلى أن مستشفى ناصر في مدينة خان يونس جنوبي قطاع غزة، أصيب بقصف إسرائيلي مرتين خلال الساعات الـ48 الماضية.

وجاءت تصريحاته على خلفية استشهاد الطفلة دينا أبو محسن (13 عاما) الأحد الماضي، جراء قصف الاحتلال بقذيفة دبابة مبنى الولادة داخل مستشفى ناصر في مدينة خان يونس.

والشهيدة دينا سبق أن فقدت والديها واثنين من أشقائها وإحدى ساقيها بقصف منزل في حي الأمل بخان يونس قبل أسابيع.

وزار إلد قطاع غزة، واستنكر في مقاطع فيديو عديدة نشرها على حسابه على منصة “إكس” صمت العالم عما يجري من مجازر في حق المدنيين بقطاع غزة، وعدم تعامله بالمنطق نفسه مع ضحايا الحرب الروسية على أوكرانيا.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالة الأنباء الفلسطينية