رقم قياسي.. 23 كارثة مناخية كبرى في الولايات المتحدة خلال هذا العام

كان عام 2017 هو الأكثر تكلفة (383.7 مليار دولار قيمة الأضرار) جراء إعصاري هارفي وإيرما

عاصفة إرما
صور للإعصار إيرما من الأقمار الصناعية (رويترز)

أعلنت الوكالة الأمريكية لمراقبة المحيطات والغلاف الجوي (حكومية)، الاثنين، أن الولايات المتحدة شهدت 23 حدثًا مناخيًّا تسبب كل منها في أضرار تفوق مليار دولار منذ بداية العام، وهو رقم قياسي.

وبدأت الوكالة بإحصاء هذه الكوارث المناخية الكبرى في عام 1980، وتم تسجيل الرقم القياسي السابق في عام 2020، عبر 22 حدثًا مناخيًّا.

في المجمل، منذ بداية عام 2023، تسببت هذه الأحداث المناخية الكبرى في أضرار تزيد على 57.6 مليار دولار في الولايات المتحدة، وهو ما يظل أقل مما كان عليه في السنوات الأخرى، لأن الرقم القياسي لا يشمل القيمة الإجمالية للأضرار، ولكن عدد الأحداث المناخية المنفصلة.

العام الماضي، تسببت 18 ظاهرة مناخية كبرى في أضرار تجاوزت 165 مليار دولار في البلاد، وخصوصًا بسبب الإعصار إيان الذي دمر فلوريدا (أكثر من 112 مليار دولار وحده).

إعصار إيان تسبب في تدمير فلوريدا (رويترز)

ولكن كان عام 2017 هو الأكثر تكلفة (383.7 مليار دولار قيمة الأضرار) جراء إعصارَي هارفي وإيرما. ولن ينتهي العام الحالي قبل أربعة أشهر، ويُتوقع أن يرتفع عدد الكوارث المناخية لعام 2023 أكثر.

وتعرضت فلوريدا للإعصار إداليا في أغسطس/آب، وهاواي لحريق مدمر في الشهر نفسه، وشمال شرقي البلاد لموجة صقيع خلال الشتاء، وكاليفورنيا لفيضانات.

وفقًا للوكالة الأمريكية لمراقبة المحيطات والغلاف الجوي، تسببت هذه الكوارث المناخية أيضًا في مقتل ما لا يقل عن 253 شخصًا.

وقالت رايتشل كليتوس، من منظمة اتحاد العلماء، في بيان إن الرقم القياسي الجديد “يُشكل أحدث تأكيد على اتجاه لحدوث كوارث مكلفة يحمل الكثير منها دليلًا واضحًا على تغيّر المناخ”.

المصدر : الفرنسية