استشهاد 8 فلسطينيين ودمار كبير في البنية التحتية جراء اقتحام قوات الاحتلال طولكرم (فيديو)

استشهد 8 فلسطينيين وأصيب آخرون في العملية العسكرية الإسرائيلية في مدينة طولكرم ومخيميها الجارية منذ يوم الأربعاء، حيث وصل عدد الشهداء في مدينة طولكرم ومخيمي طولكرم ونور شمس إلى 7 بينهم شهيد في نور شمس.

وعثر عند منتصف الليلة، على جثمان الشهيد محمد مطيع محمود سليط (22 عاما) في مخيم طولكرم، ليرتفع عدد الشهداء في مخيمي طولكرم ونور شمس إلى 8 جراء العدوان على المخيمين لليوم الثاني على التوالي.

وبيّن مقطع فيديو حصلت عليه الجزيرة مباشر، وصول جثمان الشهيد محمد سليط لمستشفى ثابت ثابت، بعد 30 ساعة من استشهاده خلال اقتحام قوات الاحتلال لمخيم طولكرم.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) أن طواقم الهلال الأحمر نقلت جثمان الشهيد محمد مطيع محمود سليط إلى مستشفى الشهيد ثابت ثابت الحكومي في المدينة.

وكان الشاب محمد مطيع قد استشهد بعد إصابته بعيار ناري من قناص إسرائيلي بداية العدوان على المخيمين يوم الأربعاء، ومنعت قوات الاحتلال الإسعاف من الوصول إليه، وسط حديث عن إخفاء قوات الاحتلال للجثمان، ليتم العثور عليه فجر اليوم.

ونقلت (وفا) عن مصادر محلية أن قوات الاحتلال انسحبت من بعض المواقع في مخيم طولكرم لكنها موجودة بمحاور مختلفة من المخيم، وأحياء المدينة.

وأسفر العدوان الذي استمر نحو 45 ساعة متواصلة على المخيمين، عن استشهاد 8 فلسطينيين هم:

1- أحمد طارق نعمان فرج (18 عاما) من مخيم طولكرم.

2- وليد إبراهيم محمد غانم (17 عاما) من مخيم طولكرم.

3- أحمد موسى مطلق بدو (17 عاما) من مخيم طولكرم.

4- أحمد معين ذيب مهداوي (35 عاما) من مخيم طولكرم.

5- محمد مطيع محمود سليط (22 عاما) من مخيم طولكرم.

6- أشرف أحمد ياسين ياسين (22 عاما) من عزبة الجراد شرق طولكرم.

7- محمد فيصل دواس أبو عواد (27 عاما) من مخيم نور شمس.

8- عبد الرحمن عصام إبراهيم عثمان (23 عاما) من مخيم طولكرم.

تفخيخ المنازل وتفجيرها

وكانت قوات الاحتلال قد فجرت عددا من منازل ومنشآت المواطنين بعد تفخيخها، وإجبار سكانها وسكان المنازل المجاورة على إخلائها تحت تهديد السلاح، مما تسبب في إحداث دمار كبير فيها وفي الأبنية المحيطة بها، وانتشار الدخان بشكل كثيف في سماء المنطقة.

كما اقتحمت قوات الاحتلال منازل المواطنين ومحالهم التجارية التي لم تسلم من التخريب والتدمير والتكسير لمحتوياتها، كما دمرت العشرات من مركبات المواطنين في مخيم طولكرم، وجرفت شوارع وأزقة المخيم.

حملة اعتقالات

وشنت قوات الاحتلال حملة اعتقالات واسعة في صفوف المواطنين طالت مئات الشبان، واحتجزتهم لساعات طويلة، ونقلتهم من مكان إلى آخر حيث مراكز التحقيق الميدانية في عدد من المنازل.

وتم ذلك تحت ظروف اعتقال تعسفية من تعصيب للعيون وربط للأيدي، والاعتداء على الكثير منهم بالضرب المبرح، والتهديد بالقتل، وترافقت هذه الاعتداءات مع إطلاق الاحتلال الأعيرة النارية بكثافة وقنابل الصوت، ومنع المواطنين من التحرك.

ومنذ اندلاع حربه المدمرة على قطاع غزة، في 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023، كثّف الجيش الإسرائيلي عملياته في الضفة الغربية والقدس الشرقية، فقتل العشرات واعتقل آلاف الفلسطينيين، تزامنا مع حربه المستمرة على غزة.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالة الأنباء الفلسطينية