شهادات صادمة لأسيرات وأسرى من غزة بعد الإفراج عنهم من سجون الاحتلال (فيديو)

أجمع عدد من الأسيرات والأسرى الفلسطينيين الذي اعتقلوا من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي بعد العملية البرية في غزة أنهم تعرضوا لكافة أشكال سوء المعاملة من ضرب وتنكيل وحبس انفرادي.

وقالت الأسيرة نور زهير الشيباري عقب وصولها لمعبر كرم أبو سالم إنه طوال مدة اعتقالها التي ناهزت 50 يومًا تعرضت لشتى صنوف التعذيب عبر الضرب على الرأس والأرجل والإهانة.

وأضافت أن جيش الاحتلال تمادى في تعذيب النساء من خلال انتهاج سياسة التجويع، وتابعت: “تم حبسنا في الثلاجات لمدة تفوق 3 ساعات”.

وقالت الأسيرة سهام فتحي البورني إنه تم اعتقالها من منطقة الجلاء دون أي تهمة سوى كونها مواطنة فلسطينية.

وأضافت “كنت من ضمن 5 نساء تمادى جيش الاحتلال في تعذيبنا، وقد تعرضت لأنواع متعددة من التعذيب من خلال جلسات التحقيق المستمر والضرب والتنكيل”.

من جهته قال الأسير عبد الله سعد الصوالحة إنه اعتقل بالقرب من جامعة القدس، مضيفًا أن جيش الاحتلال كان يرغم السجناء الرجال جميعهم على نزع لباسهم كل لحظة بهدف إذلالهم وإهانتهم.

وقال الأسير تيسير أبو حطب الذي اعتقل هو الآخر بالقرب من جامعة الأقصى إنه منذ اللحظة الأولى لاعتقاله ظل يواجه التعذيب الجسدي والنفسي. مؤكدًا أن استعمال الكلاب في تخويف السجناء كان هو أصعب لحظات السجن.

المصدر : الجزيرة مباشر