ينتظمون بدوام كامل.. أطفال في غزة يعودون إلى الدراسة بطريقتهم الخاصة (فيديو)

تحديا للحرب والاحتلال

رفض أطفال نازحون في غزة منعهم من مواصلة التعليم جراء الحرب الإسرائيلية المدمرة على القطاع، وابتكروا طريقة تتيح لهم التعلم والمذاكرة من جديد.

ونظّم الأطفال بأنفسهم صفًّا دراسيًّا داخل خيمة بمستشفى شهداء الأقصى في المحافظة الوسطى، معتبرين أن الخيمة فصل دراسي والأطفال الذين يكبرونهم عمرًا ولو بشكل ضئيل، هم المعلّمون.

وقال الأطفال للجزيرة مباشر، إنهم يأتون إلى الخيمة كل يوم من الصباح الباكر حتى الظهر أو العصر أحيانًا، وهو ما يعني أنهم ينتظمون بدوام كامل كما كانوا يفعلون في المدرسة.

وعن المعلمين، أشار الأطفال إلى طفلة أخرى تكبرهم بنحو عامين، وحينما سئلت الطفلة، قالت إنها في الصف السادس، وإنها تعلمهم الرياضيات، وهناك طفلة أخرى تعلمهم اللغة العربية وأخرى تعلمهم الإنجليزية.

ويتمنى أحد الأطفال أن يصبح طبيبًا عندما يكبر، وأن يحتفظ بأغراض والده الذي استشهد قبل 12 يومًا، لتكون ذكرى لأبيه.

وتوقفت الدراسة كليًّا في جميع أنحاء غزة بسبب الحرب الإسرائيلية المدمّرة على القطاع المستمرة أكثر من 4 أشهر، حيث دمر وفجّر الاحتلال عشرات المدارس ومباني الجامعات.

وحتى أمس الأحد، خلّفت الحرب الإسرائيلية على غزة “28 ألفًا و176 شهيدًا و67 ألفًا و784 مصابًا، معظمهم أطفال ونساء”، إضافة إلى آلاف المفقودين تحت الأنقاض، وفقًا للسلطات الفلسطينية، كما تسببت في دمار هائل وأزمة إنسانية كارثية غير مسبوقة، مع شحّ إمدادات الغذاء والماء والدواء، ونزوح نحو مليوني فلسطيني من سكان القطاع، بحسب الأمم المتحدة.

المصدر : الجزيرة مباشر