استشهاد شاب.. قوات الاحتلال تقتحم مناطق بالضفة وتدمر البنية التحتية في جنين (فيديو)

استشهد صباح اليوم الثلاثاء، الشاب الفلسطيني محمد شريـف سلمي، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال اقتحامها مدينة قلقيلية، شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، استشهاد الشاب محمد شريف حسن سلمي (20 عاماً) برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في الصدر والكتفين والرأس، مما يرفع عدد الشهداء إلى 394 منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) عن مصادر محلية، أن قوات الاحتلال اقتحمت مدينة قلقيلية، وأطلقت النار على الشاب سلمي (20 عاما) خلال وجوده في مركبته بمنطقة “البيرين”، فأصابته في الصدر والكتفين والرأس؛ مما أدى إلى استشهاده على الفور.

واندلعت اشتباكات ومواجهات مع فلسطينيين، استخدم فيها جيش الاحتلال، الرصاص الحي خلال عملية استمرت ساعات، واعتقل أثناءها الجيش مواطنا على الأقل، وأُبلغ عن إصابة آخر بجروح.

وقد منعت قوات الجيش مركبات الإسعاف من الوصول إلى المصاب وتقديم الإسعافات له.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قد اعتقلت الشاب وليد شريم، عقب مداهمة منزله وتفتيشه، بعد أن انتشرت بأحياء متفرقة من المدينة. وقد قررت مديرية التربية والتعليم بالمدينة، تحويل الدوام المدرسي إلكترونيا بسبب الأوضاع الميدانية.

اقتحام جنين

واقتحم جيش الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الثلاثاء، مدنا وبلدات بالضفة الغربية المحتلة، حيث اقتحم مدينة جنين ومخيمها ومحيط المستشفى الحكومي، وشن عمليات مداهمة لمنازل؛ مما أدى إلى إصابة عدد من الفلسطينيين.

ونقذ جيش الاحتلال، اقتحامات في مدينتي رام الله والبيرة (في الوسط) وقلقيلية ومدينة جنين ومخيمها (شمالا) وبلدات بمحافظات الخليل (جنوبا) وعدد من مخيمات وبلدات محافظة نابلس (شمالا).

وأفادت مصادر الجزيرة مباشر، بوقوع اشتباكات بين مقاومين وقوات الاحتلال الإسرائيلي خلال اقتحامها المدخل الغربي لمدينة جنين، وقالت إن جرافات الاحتلال قامت بتجريف البنية التحتية داخل ساحة مخيم جنين.

وقالت المصادر للجزيرة مباشر، إن قوات الاحتلال أطلقت النار بشكل عشوائي على عدد من منازل الفلسطينيين داخل المخيم، في وقت دوّت فيه صافرات الإنذار في المخيم مع اقتراب آليات للاحتلال الإسرائيلي.

وتشهد الضفة الغربية موجة توتر ومواجهات ميدانية بين الفلسطينيين والجيش الإسرائيلي، تتخللها عمليات دهم واعتقال للفلسطينيين، بالتزامن مع حرب مدمرة على قطاع غزة خلّفت عشرات الآلاف من الضحايا المدنيين معظمهم أطفال ونساء.

المصدر : الجزيرة مباشر