شاهد: فتى فلسطيني يحول خيمته إلى مصدر دخل لإعالة أسرته

تمكن الفتى مهند الدالي (16عامًا) من تحويل خيمته في محافظة رفح جنوبي قطاع غزة إلى ورشة لإصلاح الدراجات الهوائية.

الدالي قال للجزيرة مباشر إن والده لا يستطيع العمل فأصبح هو مصدر دخل أسرته المكونة من 11 فردًا. وأضاف أنه يقوم بتصليح نحو 15 دراجة يوميًّا، لكنه اشتكى من نقص الإمكانات ومستلزمات الدراجات بسبب العدوان الذي يشنه جيش الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة.

لا تفارق جدته نفيسة الدالي محيط الخيمة التي تقع وسط آلاف من خيام النازحين في رفح.

وتوضح جدته للجزيرة مباشر أن مهند هو مصدر دخلهم الأوحد، مشيرة إلى أنه يضطر إلى العمل في البرد القارص من أجل توفير بعض احتياجاتهم الأساسية. واستنكرت المسنة الفلسطينية عدم إدخال مساعدات إنسانية إلى رفح.

وكان المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان قد قال في تقرير إن آلاف النازحين الفلسطينيين الذين وصلوا إلى مدينة رفح يواجهون تكدسًا شديدًا بما يتجاوز 12 ألف شخص لكل كيلومتر مربع، ويقاسون أوضاعًا غير إنسانية تصل إلى حد المأساة.

وحذر المرصد الحقوقي، ومقره جنيف، من أخطار خطط إسرائيل لتحويل التهجير القسري إلى أمر واقع، بما ينطوي عليه ذلك من ترك النازحين فريسة للأمراض والأوبئة والجوع بصورة متزايدة.

المصدر : الجزيرة مباشر