بعد عام من كارثة الزلزال.. لقطات جديدة توثق اللحظات المرعبة في تركيا (شاهد)

وصف أردوغان زلزال 6 فبراير/شباط بأنه “كارثة القرن”

بعد مرور عام على كارثة الزلزال المدمر الذي ضرب جنوب تركيا وشمال سوريا، أظهرت صور جديدة لحظة وقوع الزلزال في مدينة كهرمان مرعش يوم 6 فبراير/شباط من العام الماضي.

وبثّت وكالة أنباء الأناضول التركية الصور الجديدة التي التقطتها كاميرات المراقبة لما وصفه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بأنه “كارثة القرن”.

وسجلت كاميرات المراقبة في المدينة هزة زلزال بقوة 7.7 درجات، وكان مركزه منطقة بازارجيك في كهرمان مرعش، وحالة من الذعر لدى الناس وانهيار بعض المباني.

كما تظهر في الصور لحظة هدم بعض بنايات مشروع مجمعات “أبرار” الذي يتكون من 22 وحدة سكنية.

وفي لحظة انهيار المباني الشاهقة في شارع أذربيجان والضوء الذي غطّى سماء المدينة خلال الثواني الأولى من الزلزال، ظهر مواطنون وهم يركضون في الشوارع رعبًا مع تواصل الهزات الارتدادية.

وتظهر صورة أخرى انهيار مبنى أثناء خروج شخص من السوق في شارع أذربيجان.

لقطات جديدة لزلزال تركيا (الأناضول)

كارثة القرن

وتحيي تركيا الثلاثاء ذكرى زلزال 6 فبراير 2023 وهو أسوأ كارثة في تاريخها الحديث، إذ خلّف أكثر من 53 ألف قتيل في جنوب شرق البلاد، ومقتل 6 آلاف في سوريا المجاورة، لتصبح هذه الكارثة من أكثر 10 كوارث حصدًا للأرواح خلال مئة عام الماضية.

وطالت آثار الزلزال 11 ما أفقر مقاطعات تركيا، ملحقةً أضرارًا بـ14 مليون تركي، ما زال عدد كبير منهم في حالة صدمة. وفي المجموع انهار أكثر من 100 ألف مبنى جراء الزلزال، وتضرر 2,3 مليون مبنى آخر، وعاش 700 ألف شخص في حاويات.

وأكدت وزارة البيئة بعد مرور 11 شهرًا أن نصف المباني الموعود بها أصبح قيد الإنشاء، وأن 46 ألف مسكن جاهزة للتسليم حاليًّا. وسلّم الرئيس التركي السبت مفاتيح أول 7 آلاف مسكن لعائلات في هاطاي، ودشّن مستشفى بسعة 200 سرير في الإسكندرونة على ساحل هاطاي.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر