مسؤول طبي يكشف كيف تُجرى العمليات في مستشفى العودة ومعلومات جديدة عن “مجزرة الطحين” (فيديو)

د. محمد صالحة: لم يصل إلى المستشفى حتى الآن أي نوع من المساعدات الطبية التي يتم إسقاطها جوًّا

قال الدكتور محمد صالحة القائم بأعمال مدير مستشفى العودة الواقع بمنطقة تل الزعتر في جباليا شمالي قطاع غزة، إن الأطباء هناك لا يجرون العمليات الجراحية حسب البرتوكولات الدولية المعروفة.

وأضاف لبرنامج (المسائية) على الجزيرة مباشر، مساء الجمعة، أنه لم يصلهم أي نوع من المساعدات الطبية التي يتم إسقاطها جوًّا حتى الآن.

وحول “مجزرة الطحين”، قال إن عدد الإصابات بسبب حادث دوار النابلسي في غزة وصل إلى 176، وأن أكثر من 75% من الإصابات وقعت بسبب أعيرة نارية أطلقت على المصابين.

وأشار إلى أن الوضع الصحي في شمال قطاع غزة كارثي للغاية، وأنه لا تصل إليه أي مساعدات طبية.

وأكد صالحة أنه منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي لم يصل إلى المستشفى وقود ولا أدوية.

ويصارع مستشفى العودة الواقع في منطقة تل الزعتر في جباليا بشمال قطاع غزة، من أجل البقاء.

ويعد المستشفى الوحيد الذي لا يزال يعمل شمالي القطاع بالحد الأدنى ووفق الإمكانيات البسيطة المتاحة.

ومنذ 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023، تشنّ إسرائيل حربا مدمّرة على قطاع غزة خلّفت عشرات الآلاف من الشهداء المدنيين معظمهم أطفال ونساء، فضلا عن كارثة إنسانية غير مسبوقة ودمار هائل بالبنية التحتية، وهو ما أدى إلى مثول تل أبيب أمام محكمة العدل الدولية بتهمة “الإبادة الجماعية”.

المصدر : الجزيرة مباشر