جثثهم تفحمت.. غارة إسرائيلية تقتل 10 من نساء وأطفال النازحين في مواصي خان يونس (فيديو)

قبل موعد الإفطار، تحولت مخيمات النازحين بمنطقة مواصي خان يونس إلى سرادقات لتلقى العزاء، إثر استشهاد وإصابة العشرات من النازحين معظمهم من الأطفال والنساء، عقب استهداف مقاتلة إسرائيلية مخيمات بمنطقة المواصي المكتظة بالنازحين بصاروخ، مما أسفر عن استشهاد 10 معظمهم أطفال ونساء، وتفحم جثثهم.

كاميرا الجزيرة المباشر جابت المخيم ورصدت آثار الدمار، حيث روى أحد الشهود ملابسات الواقعة قائلًا “شاهدنا أعمدة الدخان تتصاعد في الأفق من اتجاه مدينة خان يونس، وعندما وصلنا إلى المكان وجدناه تحوّل إلى أنقاض”

وتساءل شاهد آخر “ما ذنب هؤلاء النساء والرضع والمسنين؟ ما في شيء اسمه منطقة آمنة، نحن صرنا ضحايا”

“تطهير عرقي” ممنهج

وأعرب أحد الشهود عن استغرابه الشديد لإصرار الاحتلال على استهداف المخيمات الآمنة “لماذا يتم قصف مخيمات المواصي؟ هي المفروض منطقة آمنة، هذا افتراء”.

وقبل أسبوعين، أسفر هجوم مماثل عن استشهاد 14 مدنيا، منهم مسنان أحدهما من ذوي الإعاقة الحركية، و3 نساء إحداهن من ذوات إعاقة النطق والسمع، و4 أطفال.

ومنذ بداية الحرب، دفع جيش الاحتلال سكان شمالي القطاع ومدينة غزة للتوجه إلى منطقة مواصي خان يونس بوصفها منطقة “آمنة”.

المصدر : الجزيرة مباشر