والد الصحفية بيان أبو سلطان يكشف للجزيرة مباشر مصير ابنته

الصحفية بيان أبو سلطان (وسائل التواصل)
الصحفية بيان أبو سلطان (وسائل التواصل)

كشف والد الصحفية الفلسطينية بيان أبو سلطان، مصير ابنته التي اختفت آثارها منذ أكثر من أسبوع في محيط مجمع الشفاء الطبي غربي مدينة غزة، عقب اقتحام قوات الاحتلال للمجمع، وتنفيذ عملية عسكرية بمحيطه.

وقال أبو بلال أبو سلطان، في اتصال هاتفي مع الجزيرة مباشر، إن ابنته بخير ولم يتم اعتقالها من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي، لافتًا إلى أن بيان وجميع أفراد العائلة كانوا محاصرين بمنزلهم الواقع غرب مجمع الشفاء.

وأوضح أبو سلطان، أنه وجميع أفراد العائلة حُوصروا في منزلهم، وأن انقطاع الاتصالات بالمنطقة حال دون التواصل مع أيّ أحد، مبينًا أن نجله الأكبر بلال استشهد برصاص جيش الاحتلال.

وأضاف “خرجنا صباحًا من المنزل متعبين ومنهكين من الحصار الذي عشناه، والاحتلال الإسرائيلي دمر منطقة مربع الشفاء بشكل كامل”، مؤكدًا أن الأوضاع التي يعيشها سكان محيط مربع الشفاء صعبة للغاية.

وجدير بالذكر أن منظمة “مراسلون بلا حدود”، طالبت أمس الخميس، جيش الاحتلال بالكشف عن مصير الصحفية الفلسطينية بيان أبو سلطان، لافتة إلى أن أخبار الصحفية انقطعت منذ أكثر من أسبوع.

وبيان أبو سلطان صحفية فلسطينية ناشطة على مواقع التواصل الاجتماعي، وفي آخر منشوراتها على منصة إكس، أكدت إقدام الجيش الإسرائيلي على قتل شقيقها الوحيد بلال أمام عينها، قائلةً “القوات الإسرائيلية قتلت أخي الوحيد أمام عيني”.

وشنّ جيش الاحتلال هجومًا على مجمع الشفاء، أدى إلى استشهاد وإصابة العشرات من الفلسطينيين، علاوة على اعتقال عدد كبير من النازحين والمصابين والطواقم الطبية، كما أجبر الآلاف من النازحين بالمجمع على النزوح مجددًا إلى مناطق وسط وجنوب القطاع.

المصدر : الجزيرة مباشر