حركة الشباب الفلسطيني بأمريكا: طُردنا من أرضنا ولن ننسى حقنا في العودة (فيديو)

طالب شباب أمريكيون من أعضاء “حركة الشباب الفلسطيني” بضرورة احترام حقهم في العودة إلى أرضهم فلسطين، وأرسلوا رسائل تضامنية مع أبناء الشعب الفلسطيني الذي يواجه الإبادة في قطاع غزة.

وقال محمود أبو غزالة “نحن مجموعة من الشباب الفلسطيني في المهجر، نحاول الدفاع عن حقوقنا كفلسطينيين”.

وأضاف في تصريحات للجزيرة مباشر أن الحركة تنشط في الشمال الأمريكي منذ عام 2013، وأن هدفها هو توحيد كلمة الفلسطينيين في أمريكا.

وتابع “منذ 7 من أكتوبر/تشرين الأول الماضي وشروع جيش الاحتلال في إبادة الشعب الفلسطيني في غزة، ارتأينا إشراك العرب الفلسطينيين في الاحتجاجات للتصدي للحركة الصهيونية سواء في فلسطين أو أمريكا”.

واستطرد قائلا “لا يمكن أن نظل نعيش هنا في المهجر وهناك عدو يستولي على أرضنا”.

وقالت عضوة الحركة الشابة ميمي “منذ 6 أشهر ونحن نناضل كل أسبوع بتنسيق مع الحركات الأمريكية الداعمة للحق الفلسطيني من أجل وقف إطلاق النار في غزة”.

وأضافت “للأسف هناك استهداف من السلطات الأمريكية للمتظاهرين المطالبين باحترام الحق الفلسطيني”.

من جهتها، قالت عضوة الحركة الشابة آية “نحن لسنا هنا من أجل وقف إطلاق النار في غزة فقط، نحن نناضل من أجل إخراج الصهاينة من أرضنا وتأكيد حق العودة لجميع أبناء فلسطين”.

وأضافت “رسالتي للشعب الفلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة والمناطق المحتلة هي أننا لن ننساكم، ما زلنا هنا ولن ننسى حقنا في أرضنا”.

المصدر : الجزيرة مباشر