هآرتس تكشف عن مفاجأة لحماس في شمال غزة لم يتوقعها الجيش الإسرائيلي

حماس ترفض التفاوض في ظل منع إسرائيل دخول المساعدات لشمال غزة
عناصر من كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس (رويترز)

ذكرت صحيفة هآرتس الإسرائيلية، اليوم السبت، أن حركة المقاومة الإسلامية (حماس) أعادت تنظيم صفوفها شمالي قطاع غزة، بعد أشهر من إعلان جيش الاحتلال نزع سلاح الحركة هناك.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين عسكريين إسرائيليين لم تسمّهم، قولهم إنه “بعد انسحاب القوات من قطاع غزة في إبريل/ نيسان الماضي، أعادت حماس تنظيم نفسها في نقطة الشمال”.

وأضافت “استعد الجيش الإسرائيلي لاستئناف القتال مع حركة حماس في مدينة جباليا، بعد أشهر من إعلانه نزع سلاح الحركة وتوقف وجودها كإطار عسكري داخل المدينة”.

وتابعت “في الجيش الإسرائيلي يقولون إن عدم وجود تحرك سياسي مصاحب للقتال يسبب صعوبة في الاستفادة من الإنجازات العسكرية للحرب”.

وأكملت الصحيفة أنه بعد تهجير سكان جباليا البالغ عددهم 150 ألف نسمة، “ستدخل إلى المدينة القوات التي كانت تستعد للعمل في رفح جنوبي القطاع”.

وكان الجيش الإسرائيلي قد قال، في بيان له اليوم، إنه وجّه سكان جباليا والأحياء المجاورة مؤقتًا إلى ملاجئ غرب مدينة غزة “في أعقاب محاولات حماس إعادة تنظيم صفوفها هناك”.

ومنذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، تشنّ إسرائيل حربا على غزة خلّفت نحو 113 ألفا بين شهيد وجريح، معظمهم أطفال ونساء، وقرابة 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنّين.

المصدر : صحيفة هآرتس الاسرائيلية