قيادي بحركة الجهاد: نتنياهو انكشف أمام العالم والمقاومة ستغيّر استراتيجيتها (فيديو)

قال محمد الهندي، نائب الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي، إن جيش الاحتلال الإسرائيلي فشل في تحقيق أهدافه من الحرب الدائرة في قطاع غزة، وإنه لم ينجح في حسم المعركة عسكريًّا، ولم يتمكن بعد من استعادة أي من الأسرى لدى فصائل المقاومة.

وأضاف الهندي في لقاء مع (المسائية) على قناة الجزيرة مباشر، السبت، أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو “انكشف أمام العالم بعد موافقة المقاومة على مقترح الوسطاء”.

وأوضح أن فصائل المقاومة قررت إعادة النظر في استراتيجيتها السياسية لكنها ستظل محافظة على فتح الباب أمام الحل السياسي، مؤكدًا أنها “لم تغلق الباب أمام التفاوض”.

وفي السياق، أكد بيان لحركة الجهاد الإسلامي أن “قوى المقاومة ستستمر في القتال بعد أن تيقنت أن العدو ورعاته وشركاءه غير معنيين إلا بسفك دماء الشعب الفلسطيني”.

من جهتها، قالت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إن إعلان الاحتلال بدء عملية عسكرية في جباليا بالتوازي مع عمليتي رفح وحي الزيتون “يؤكد إصرار الحكومة الصهيونية على مواصلة حرب الإبادة”.

وحمّلت حماس الإدارة الأمريكية ورئيسها بايدن “المسؤولية كاملة عن تصاعد جرائم الاحتلال بحق المدنيين بسبب توفير الغطاء له”، وفق البيان.

وأكدت أن تصعيد الاحتلال “لن يفت في عضد أبناء شعبنا الصامد، ولن يوهن عزيمة مقاومتنا التي ستواصل تصديها لآلة القتل الصهيونية”.

وخلص الهندي إلى أن “ما يشهده الشارع الإسرائيلي من احتجاجات يؤكد أن نتنياهو فشل في كل شيء، وهناك مطالب شعبية وسياسية بإجراء انتخابات مبكرة في إسرائيل”.

وأضاف “نتنياهو يناورعلى كل الجبهات، وهو يعرف أن نهاية هذا العدوان على غزة تعني نهايته السياسية وخروجه من المشهد السياسي الإسرائيلي مهزومًا”.

المصدر : الجزيرة مباشر