تشييع الرئيس الإيراني ومرافقيه في تبريز (فيديو)

بدأت مراسم تشييع جثمان الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان، ومرافقيهما في مدينة تبريز عاصمة محافظة أذربيجان الشرقية، بحضور شعبي كبير.

وتجمع المواطنون في ساحة شهداء تبريز لتوديع الرئيس الإيراني ووزير الخارجية، ومحافظ أذربيجان الشرقية مالك رحمتي، وإمام جمعة تبريز محمد علي هاشم، وغيرهم من ضحايا حادث المروحية.

وذكرت وكالة تسنيم الإيرانية أن مراسم الوداع والتشييع للرئيس الإيراني ومرافقيه ستقام حتى مصلى مدينة تبريز ومن هناك سيتم نقلهم إلى مدينة مشهد.

وفي مراسم التشييع بحضور عدد كبير من المواطنين والشخصيات المدنية والعسكرية، تحدث محمد جواد علي أكبري رئيس مجلس أئمة الجمعة في البلاد، وأحمد وحيدي وزير الداخلية.

وذكرت الوكالة الإيرانية أن “مراسم التشييع بدأت في الساعة التاسعة والنصف صباحا، لكن حضور الناس كان كبيرا لدرجة أنه لم يعد هناك مكان والحشد كبير للغاية”.

وأعلن التلفزيون الإيراني الرسمي، أمس الاثنين، وفاة رئيسي ووزير خارجيته حسين أمير عبد اللهيان والوفد المرافق لهما بحادث تحطم مروحية، الأحد، في محافظة أذربيجان الشرقية أثناء عودتهم من مراسم افتتاح سدّ على الحدود مع أذربيجان، بمشاركة الرئيس إلهام علييف.

وتمكنت فرق الإنقاذ من الوصول إلى حطام المروحية بعد جهود استمرت 15 ساعة.

وتوفي في الحادث بجانب الرئيس ووزير الخارجية، محافظ تبريز مالك رحمتي، وإمام صلاة الجمعة في تبريز محمد علي هاشم، واثنان من كبار الضباط في الحرس الثوري، وطاقم المروحية المكون من ثلاثة أفراد.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات