جامعة ماكجيل الكندية.. مؤيدو إسرائيل يهددون اعتصام الطلبة وقوات الشرطة تتدخل (فيديو)

تدخلت قوات الشرطة في حرم جامعة ماكجيل في ولاية مونتريال الكندية لفض اشتباك لفظي بين طلاب مؤيدين لإسرائيل وآخرين معتصمين هناك للمطالبة بوقف الحرب التي يشنها الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة، وفق ما روت الطالبة (شيفرا) المشاركة في الحراك الطلابي المناهض للحرب.

والتقت الجزيرة مباشر بطلاب في الجامعة قالوا إن طلابًا مؤيدين لإسرائيل استخدموا دعايات صهيونية، ورفعوا لافتات تذكر بأحداث 7 أكتوبر/تشرين الأول، في استفزاز للطلاب المعتصمين، وفي محاولة للتحريض على الاشتباك اللفظي.

وأكدت الطالبة فرح، وهي إحدى المشاركات في الاعتصام، على التزام الطلاب المناهضين للحرب بسياسة عدم التصعيد ورفض الاشتباك رغم الاستفزازات التي تلقوها.

فيما عبّرت الطالبة اليهودية (شيفرا) عن شعور اليهود بالتهديد تجاه سلامتهم وهويتهم بسبب رفضهم للتطهير العرقي، قائلة: “أرى أن وصف أي نقد لدولة إسرائيل بأنه معاداة للسامية هو في حد ذاته معادٍ للسامية”.

كما أشارت الطالبة اليهودية (روبن) إلى فشل محاولتها للحوار مع إحدى المؤيدات للصهيونية، مؤكدة: “إنهم لا يتحاورون، لديهم طريقة تفكير واحدة لا يحيدون عنها”، وأضافت: “إنهم يرفضون حتى الانضمام إلينا في صلواتنا بالرغم من أنها لا تتمحور حول فلسطين فقط”.

ويأتي هذا الاعتصام في جامعة ماكجيل الكندية، الذي بدأ في السابع من إبريل/نيسان الماضي امتدادًا لحراك طلابي في كبرى الجامعات الكندية والغربية، للمطالبة بوقف التعاون الأكاديمي مع جامعات دولة الاحتلال، وسحب استثمارات جامعاتهم من شركات تدعم الاحتلال.

المصدر : الجزيرة مباشر