حريق في كريات شمونة.. حزب الله يعلن قصف تجهيزات تجسس إسرائيلية ومقر قيادة الفرقة 91 (فيديو)

كشف حزب الله، أنه قصف مقر قيادة الفرقة 91 في قاعدة “إيليت” بجنوب لبنان بعشرات من صواريخ الكاتيوشا، وتجهيزات تجسسية بموقع المطلة في شمال إسرائيل “بالأسلحة المناسبة وتحقيق إصابة مباشرة”.

ونشرت هيئة البث الإسرائيلية مقطع فيديو لما قالت إنه حريق نشب في كريات شمونة وبيت هليل جراء قصف من جنوب لبنان.

وقالت القناة الـ12 الإسرائيلية “عملت 6 طواقم إطفاء في الساعة الأخيرة في عدة نقاط للسيطرة على الحرائق التي اندلعت بسبب قصف حزب الله بالقرب من أييليت هاشاهار في وادي الحولة شمالي البلاد”.
ونشرت هيئة البثّ الإسرائيلية الرسمية مقطع فيديو قصير لما قالت إنه “اعتراضات لصواريخ أطلقت من جنوب لبنان باتجاه وادي الحولة شمال إسرائيل”.

جندي إسرائيلي في مكان هجوم لحزب الله على الحدود اللبنانية – 17 إبريل (رويترز)

عمليات عسكرية

وأشار حزب الله في سلسلة بيانات اليوم الخميس، إلى عدد من العمليات العسكرية التي قام بها، وقال إنها تأتي في إطار “دعمه للشعب الفلسطيني الصامد في قطاع غزّة وإسنادًا لمقاومته الباسلة ‌‌‏والشريفة”.

من جانبه قال الجيش الإسرائيلي، اليوم الخميس، إنه رصد إطلاق 30 صاروخا من لبنان على منطقة الجليل الأعلى القريبة من الحدود اللبنانية.

ودوّت صفارات الإنذار في عدد من البلدات الإسرائيلية القريبة من الحدود اللبنانية من بينها كريات شمونة، بحسب ما ذكرت القناة الـ12 الإسرائيلية.

رصد 30 قذيفة صاروخية

وقال الجيش الإسرائيلي في تصريح مكتوب “متابعةً لصافرات الإنذار الأخيرة التي تم تفعيلها في الجليل الأعلى، رُصد إطلاق نحو 30 قذيفة صاروخية عبرت من الأراضي اللبنانية”.

وأشار إلى أنه، تم اعتراض بعض هذه القذائف، وسقط الباقي في مناطق مفتوحة، من دون وقوع إصابات، بحسب ما أعلن، موضحا أن “قطعة جوية أغارت على المنصة التي تم من خلالها الإطلاق”.

ومنذ 8 أكتوبر الماضي، تتبادل فصائل لبنانية وفلسطينية في لبنان مع الجيش الإسرائيلي قصفا يوميا متقطعا عبر الخط الأزرق الفاصل، وتقول الفصائل إنها تتضامن مع غزة، التي تواجه عدوانا إسرائيليا مستمرا منذ 7 أكتوبر الماضي.

حزب الله اللبناني: استهدفنا مبنيين لجنود العدو في مستعمرة المطلة وتم تدميرهما

“دعمًا للشعب الفلسطيني الصامد”

وقال حزب الله في بيان اليوم الخميس “دعمًا لشعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة وإسنادًا لمقاومته الباسلة ‌‏‌‌‌‏والشريفة، وفي إطار الرد على الاغتيال الذي قامَ به العدو في كفردجّال قصف مجاهدو المقاومة الإسلامية مقر قيادة الفرقة 91 المُستحدث في قاعدة إيليت بعشرات صواريخ الكاتيوشا”.

وذكر في بيان آخر أنه “دعمًا للشعب الفلسطيني الصامد في قطاع غزّة وإسنادًا لمقاومته الباسلة ‌‌‏والشريفة، نفّذت المقاومة الإسلامية عددًا من العمليات ضد مواقع وانتشار جيش العدو الإسرائيلي عند الحدود اللبنانية الفلسطينية يوم الأربعاء”.

وقال “في القطاع الشرقي، تم استهداف موقع في تلال كفرشوبا اللبنانية المحتلة بالأسلحة الصاروخية وإصابته إصابة ‏مباشرة، واستهداف موقع البغدادي بالأسلحة الصاروخية وإصابته إصابة مباشرة”.

وأشار حزب الله إلى استهداف مبنى يستخدمه “جنود ‏العدو الإسرائيلي في مستعمرة كفار جلعادي بالأسلحة الصاروخية، كردٍّ على ‌‌‏اعتداءات العدو الإسرائيلي على القرى الجنوبية الصامدة والمنازل الآمنة واستهداف ‏المدنيين”.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر