وضاح خنفر: الدعم الأمريكي لإسرائيل أضرّ بها أكثر مما نفعها وإليكم السبب (فيديو)

قال وضاح خنفر، رئيس منتدى الشرق، إن “طوفان الأقصى” ما كان ليحقق كل ما أنجزه من زخم على الصعيد الدولي، لو لم يكن هناك تغير حقيقي على الساحة الدولية، مشيرا إلى أن المنظومة الغربية بدأت تتآكل، لتحل محلها منظومات ما زالت في طور التشكل.

وأضاف خنفر، في كلمة له اليوم السبت ضمن أعمال منتدى الجزيرة بالدوحة، أن “النظام الدولي الذي تشكل عقب الحرب العالمية الثانية، صار اليوم أضعف من أي وقت مضى، ولا تنسوا أن هذا النظام الدولي هو الذي صنع إسرائيل، ومن ثم فعندما يتراجع هذا النظام، تتراجع معه مكانة إسرائيل الاستراتيجية والجيوسياسية”.

وأكد خنفر أن إسرائيل بوضعها الحالي، لم تعد على حالها السابقة في عهد مؤسسها بن غوريون، مشيرا إلى أن مستوى قيادتها الحالي الذي وصفه بأنه “رديء” أسهم في تدهور الأوضاع الداخلية لدى دولة الاحتلال.

وأضاف أن الدعم الأمريكي أضر بإسرائيل أكثر مما نفعها “لأنه أتاح لها أن تسير في غيّها وطغيانها مسارات لا يمكن لعاقل أن يتخيل لو كان يحكم دولة مثل هذه أن يقوم بها”.

وبموافقة 13 من أعضائها مقابل رفض عضوين، أصدرت محكمة العدل، أمس الجمعة، تدابير مؤقتة جديدة تطالب إسرائيل بأن توقف فورا هجومها على رفح، وأن تحافظ على فتح معبر رفح لتسهيل إدخال المساعدات إلى غزة، وأن تقدم تقريرا للمحكمة خلال شهر عن الخطوات التي اتخذتها بهذا الصدد.

وجاءت هذه التدابير الجديدة من المحكمة، التي تعد أعلى هيئة قضائية في الأمم المتحدة، استجابة لطلب من جنوب إفريقيا ضمن دعوى شاملة رفعها بريتوريا نهاية ديسمبر/كانون الأول 2023، تتهم فيها تل أبيب بارتكاب جرائم إبادة جماعية في قطاع غزة.

وانطلقت، اليوم السبت، فعاليات منتدى الجزيرة الـ15 الذي تنظمه شبكة الجزيرة الإعلامية على مدار يومين في العاصمة القطرية الدوحة تحت عنوان “تحولات الشرق الأوسط بعد طوفان الأقصى”، بمشاركة نخبة من الخبراء والباحثين والإعلاميين من بلدان عديدة.

المصدر : الجزيرة مباشر