مقتل أم وثلاثة من أطفالها في اشتباكات مدينة الفاشر غربي السودان

نقل مراسل الجزيرة مباشر في السودان عن مصادر محلية أن 4 مدنيين هم 3 أطفال وأمهم قُتلوا جراء سقوط قذيفة الليلة الماضية على منزلهم بحي “أشلاق الجيش” المتاخم لقيادة القوات المسلحة شمالي مدينة الفاشر بولاية شمال دارفور غربي البلاد.

وتتواصل المعارك المستعرة بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع في عدد من المحاور بالعاصمة الخرطوم، ومدينة الفاشر غربي البلاد.

وقال شهود عيان للجزيرة مباشر إن الجيش قصف بالمسيرات مواقع للدعم السريع بأحياء العمارات، والصحافة جنوبي الخرطوم، فيما استهدفت الأخيرة بالقذائف الصاروخية مواقع للجيش بسلاح الإشارة بالخرطوم بحري شمالي العاصمة.

وأظهرت صور تصاعد أعمدة الدخان بحي العمارات شرقي العاصمة الخرطوم، جراء احتدام المعارك بين الجيش والدعم السريع.

وأفادت المصادر المحلية في الفاشر بسماع دوي انفجارات قوية بالتزامن مع أصوات أسلحة متوسطة وخفيفة، وذلك إثر اشتباكات عنيفة بين الجيش والحركات المتحالفة معه، وقوات الدعم السريع، بالأجزاء الشمالية والشرقية من الفاشر.

وأضافت المصادر أن مقاتلة حربية تابعة للجيش أغارت على مواقع للدعم السريع شرقي مدينة الفاشر، فيما سمعت أصوات المضادات الأرضية التابعة للدعم وهي تحاول التصدي للمقاتلة.

معارك مستمرة بين الجيش السوداني والدعم السريع
معارك بين الجيش السوداني والدعم السريع (رويترز)

ومنذ منتصف إبريل/نيسان 2023، يشهد السودان اشتباكات بين الجيش وقوات الدعم السريع، خلفت 15 ألف قتيل وأكثر من 8 ملايين نازح ولاجئ، وفقا للأمم المتحدة، وتسببت في كارثة إنسانية قد تدفع الملايين إلى المجاعة والموت، جراء نقص الغذاء.

المصدر : الجزيرة مباشر