“هل سقطت على رأسك؟”.. بايدن يوبّخ صحفيا سأله عن ولايته المقبلة (فيديو)

“هل ستسلّم السلطة لنائبتك السيدة كامالا هاريس؟”

الرئيس الأمريكي جو بايدن لحظة غضبه على المراسل الصحفي بمطار فيلاديلفيا الدولي (مواقع أمريكية)

في واقعة جديدة بشأن الوضع الصحي للرئيس الأمريكي جو بايدن وتعامله مع الصحفيين، وبينما كان الرئيس بصدد رحلة جوية بمطار فيلادلفيا الدولي برفقة عدد من مساعديه سأله أحد المراسلين قائلًا “سيدي الرئيس، هل تخطط لقضاء فترة ولايتك المقبلة التي تمتد لأربع سنوات حتى نهاية 2029 كاملة أم ستسلّم السلطة لنائبتك السيدة كامالا هاريس؟”.

وجاء رد الرئيس البالغ من العمر81 عامًا غير متوقع حين بادره قائلًا “هل أنت بخير أم ماذا؟ هل سقطت على رأسك أو شيء من هذا القبيل؟”، وهو ما أثار موجة ضحك لدى مرافقي الرئيس بما في ذلك السيناتور الديمقراطي عن ولاية بنسلفانيا بوب كيسي.

وأفادت صحيفة نيويورك بوست بأن العديد من الجمهوريين يعتبرون التصويت للرئيس بايدن في الانتخابات الرئاسية المقبلة يشبه التصويت لكامالا هاريس لتولي منصب المكتب البيضاوي، حيث سيبلغ الرئيس بايدن 86 عامًا في آخر مدة رئاسته الجديدة.

ورقة الناخبين السود

وأظهرت استطلاعات الرأي أن معظم الأمريكيين قلقون بشأن القدرات الصحية والذهنية للرئيس بايدن على إكمال فترة رئاسية ثانية كاملة.

وعاد الرئيس بايدن إلى بنسلفانيا، الولاية التي ولد فيها للمشاركة في تجمع حاشد مع نائبته كامالا هاريس البالغة من العمر 59 عامًا في كلية جيرارد استهدف الناخبين السود.

وخلال التجمع انتقد الرئيس بايدن سلفه دونالد ترامب ووصفه بأنه “مضطرب بشكل واضح”. وقال لجمهوره إن ترامب “أراد إطلاق الغاز المسيل للدموع عليكم خلال احتجاجات حياة السود مهمة” بعد مقتل جورج فلويد في مايو 2020.

وتساءل بايدن عما كان سيفعله ترامب “لو اقتحم الأمريكيون السود مبنى الكابيتول”، خلال أعمال الشغب في الكابيتول في 6 يناير 2021.

إقبال ضعيف

وقالت الصحيفة نقلًا عن أحد مسؤولي حملة الرئيس بايدن إن تجمع كلية جيرارد اجتذب 1000 شخص فقط، ملؤوا حوالي نصف أرضية الصالة الرياضية ومناطق الجلوس بالمدرسة الإعدادية.

ولم يتضح سبب محدودية الحضور في هذا التجمع، لكن الأحداث العامة الأخرى التي شارك فيها بايدن شابتها مقاطعات تندد بدعمه للحرب الإسرائيلية على قطاع غزة.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع أمريكية