الأونروا: 80 ألف فلسطيني تم تهجيرهم قسرا من رفح خلال الأيام الثلاثة الماضية

(وسائل التواصل)
شددت الأونروا على أن الخسائر التي لحقت بهذه العائلات لا تطاق (وسائل التواصل)

أعلنت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، اليوم الخميس، أن إسرائيل هجرّت نحو 80 ألف فلسطيني قسريًّا من مدينة رفح جنوبي قطاع غزة خلال 3 أيام.

وقالت الوكالة عبر منصة إكس “منذ تكثيف العملية العسكرية للقوات الإسرائيلية في 6 مايو/أيار الجاري، فرّ حوالي 80 ألف شخص من رفح، بحثًا عن ملجأ في أماكن أخرى”.

وشددت على أن “الخسائر التي لحقت بهذه العائلات لا تطاق، ولا يوجد مكان آمن”، وجددت الدعوة إلى وقف إطلاق النار فورا.

وتقول الأمم المتحدة وسكان غزة ومنظمات إنسانية إن أي توغل إسرائيلي إضافي في رفح سيؤدي إلى كارثة إنسانية.

وأكد مسؤول بالأمم المتحدة لوكالة رويترز، أن قطاع غزة لم يدخله أي وقود أو مساعدات بسبب العملية العسكرية، وهو وضع “كارثي لجهود الإغاثة الإنسانية” في غزة حيث يعاني أكثر من نصف السكان من الجوع.

ويتكدس الفلسطينيون في مخيمات وملاجئ مؤقتة ويعانون من نقص الغذاء والماء والدواء.

وحاليًّا، تخوض إسرائيل وحماس في القاهرة مفاوضات غير مباشرة، في محاولة للتوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار وتبادل الأسرى، بعد أن رفضت تل أبيب مقترحا مصريا قطريا وافقت عليه الحركة.

ومنذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، تشنّ إسرائيل حربا على غزة، خلّفت 34904 شهيدا و78514 مصابا، معظمهم أطفال ونساء، وحوالي 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنّين.

وتواصل إسرائيل الحرب رغم صدور قرار من مجلس الأمن الدولي بوقف القتال فورًا، ورغم أن محكمة العدل الدولية طالبتها بتدابير فورية لمنع وقوع أعمال إبادة جماعية، وتحسين الوضع الإنساني بغزة.

المصدر : وكالات