أسامة حمدان للجزيرة مباشر: مقترح بايدن لوقف إطلاق النار “إيجابي” وننتظر خطة مكتوبة للرد عليها (فيديو)

كشف القيادي بحركة المقاومة الإسلامية (حماس) أسامة حمدان أن الحركة تتعامل بإيجابية مع أي مقترح خارجي ما دام يلتزم بشرطين أساسيين، الأول يتمثل في وقف إطلاق النار والانسحاب من غزة وإغاثة النازحين وإعادة الإعمار والإفراج عن الأسرى، والشرط الثاني إعلان الاحتلال صراحة موافقته على ذلك.

وقال حمدان في لقاء مع (المسائية) على قناة الجزيرة مباشر، السبت، إن مقترح الرئيس الأمريكي جو بايدن بشأن وقف إطلاق النار “أمر إيجابي ونعكف على دراسته للرد”.

وأضاف أن خطاب بايدن تضمّن أفكارا إيجابية “لكننا نريد أن يتبلور ذلك في إطار اتفاق شامل يحقق مطالبنا”.

وأوضح أن الحركة لم تتسلم حتى الآن من الإدارة الأمريكية خطة مكتوبة بشأن مقترح بايدن.

وكان بايدن قد اقترح في خطابه، يوم الجمعة، خطة من ثلاث مراحل لوقف إطلاق النار في غزة وتنفيذ صفقة تبادل الأسرى، تستمر المرحلة الأولى 6 أسابيع وتتضمن وقفا كاملا لإطلاق النار، وانسحاب القوات الإسرائيلية من كل المناطق المأهولة بالسكان في غزة، والإفراج عن عدد من الأسرى بمن فيهم النساء والمسنون والجرحى، وفي المقابل إطلاق سراح مئات من السجناء الفلسطينيين.

أما المرحلة الثانية فتشمل إطلاق سراح جميع الأسرى الأحياء المتبقين بمن فيهم الجنود الذكور، وانسحاب القوات الإسرائيلية من غزة.

وتشمل المرحلة الثالثة إطلاق عملية إعادة إعمار واسعة لقطاع غزة بدعم من الولايات المتحدة.

وأوضح القيادي في حماس أن الحركة لا يمكنها القبول ببقاء قوات الاحتلال الإسرائيلي في غزة أو إدارتها معبر رفح.

وقال إن وزارة الداخلية الفلسطينية في غزة كانت تدير معبر رفح قبل الحرب، وستظل تديره بعد وقف إطلاق النار.

وخلص القيادي بحماس إلى القول إن اليوم التالي للحرب في قطاع غزة يقرره الفلسطينيون دون إملاء من أي طرف خارجي.

المصدر : الجزيرة مباشر