“البطاقة الحمراء لإسرائيل”.. تأجيل مباراة كرة قدم نسائية بعد واقعة مثيرة في الملعب (شاهد)

مشجّع داعم لغزة قيّد نفسه في قائم المرمى

تسبب أحد مشجعي كرة القدم الرافضين للحرب الإسرائيلية على غزة، في تأخير انطلاق مباراة المنتخب الاسكتلندي للسيدات ونظيره الإسرائيلي، لمدة زادت على 30 دقيقة.

حدث ذلك بعدما قام أحد المشجعين باختراق الصف الأمني وتقييد نفسه في قائم المرمى، في الوقت الذي انطلقت فيه مظاهرات مؤيدة لفلسطين خارج الملعب في غلاسكو.

وذكرت وكالة الأنباء البريطانية (بي أيه ميديا) أن المباراة بين الفريقين التي تقام ضمن تصفيات كأس أمم أوروبا (2025) لكرة القدم للسيدات، كانت قد تقررت إقامتها من دون حضور جماهيري في ملعب “هامبدن بارك”، وذلك بعد معلومات عن مظاهرات مخطط لها احتجاجًا على الهجوم الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة.

“البطاقة الحمراء لإسرائيل”

وفي الوقت الذي تجمع فيه المئات خارج الملعب ملوحين بعلم فلسطين، دخل أحد المشجعين إلى أرض الملعب قبل موعد انطلاق المباراة، واخترق الصف الأمني وقيّد نفسه بقائم المرمى مستخدمًا في ذلك سلسلة ثقيلة كانت معه.

وأبعدت قوات الشرطة المتظاهر الذي ارتدى قميصا مكتوبا عليه “البطاقة الحمراء لإسرائيل”، وتم السيطرة على الموقف قبل بدء عملية الإحماء وانطلاق المباراة.

المصدر : صحيفة التليغراف + وكالات