غزة.. نازحون يروون معاناتهم في الحصول على مياه الشرب بدير البلح (فيديو)

رصدت كاميرا الجزيرة مباشر في جولة بمدينة دير البلح وسط قطاع غزة، معاناة النازحين واصطفافهم في طابور طويل من أجل الحصول على المياه المُحلاة من أمام محطة تحلية المياه الوحيدة داخل المدينة.

يأتي ذلك بعد تدمير إسرائيل، نحو 60% من الآبار الموجودة داخل القطاع منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، ومنع إدخال الوقود اللازم لتشغيل بعض مولدات المحطات -التي نجت من القصف- لضخ المياه.

وعبّر أحد المواطنين عن معاناته اليومية في الحصول على المياه وقال “باجي مسافة 3 كيلو عشان أعبي لأولادي مياه محلاة وصالحة للشرب والاستعمال، لأن المياه المالحة عادمة”.

وقال إنه يضطر إلى العودة ليلًا مرة أخرى لنفس المسافة الطويلة لإعادة تعبئة المياه كونها لا تكفي الأسرة لفترة طويلة.

طفلة فلسطينية نازحة تستخدم عربة لنقل المياه في خان يونس (الفرنسية)

 

الأونروا تحذر

وأكد مواطن آخر أن معاناتهم خلال الحرب المستعرة لا تتمثل في نقص المياه فقط، بل أيضًا في تكدس النفايات بكل القطاع، ومن وجود المجاري أمام محطة تحلية المياه التي يقصدونها كل يوم وتسبب تلوثًا لأجسادهم أيضًا.

وحذرت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) في أوقات سابقة من تداعيات توقف عمل محطات لتحلية المياه في قطاع غزة، وطالبت السلطات الإسرائيلية بتيسير الوصول إلى المياه بشكل فوري.

وتتفاقم أزمة المياه في معظم المناطق بقطاع غزة المحاصر الذي تستهدفه دولة الاحتلال الإسرائيلي بحرب مستمرة منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

المصدر : الجزيرة مباشر