الجيش الإسرائيلي يكشف تفاصيل عملية إنزال القسام في رفح ويعلن مقتل أحد جنوده (فيديو)

المتحدث باسم جيش الاحتلال دانيال هاغاري
المتحدث باسم جيش الاحتلال دانيال هاغاري (الفرنسية)

قال المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي دانيال هاغاري، مساء الخميس، إن قوة مراقبة إسرائيلية في رفح لاحظت تسلل مجموعة من المسلحين فتم استهدافهم بطائرة مسيّرة، ما أسفر عن مقتل اثنين منهم، فيما قتل ثالث بنيران الدبابات، وهرب رابع إلى منطقة رفح.

وذكر هاغاري أن هذه الاشتباكات وقعت خلال 5 دقائق من بداية عملية التسلل، التي تمت الخميس شرق مدينة رفح، قرب السياج الحدودي في منطقة كرم أبو سالم، ونشر الجيش “فيديو” لعملية استهداف المقاومين الفلسطينيين.

وأوضح هاغاري أن الجنود الإسرائيليين منعوا ضررًا أكبر كان يمكن أن يحدث جراء هذه العملية.

وكانت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة “حماس”، أعلنت الخميس أنها اخترقت السياج الأمني الفاصل بين قطاع غزة وإسرائيل، وهاجمت مقر قيادة فرقة جيشها العاملة في مدينة رفح جنوب القطاع.

وقالت القسام في بيان عبر قناتها على “تلغرام”: “في عملية إنزال خلف الخطوط، تمكن مجاهدو القسام من اختراق السياج الزائل، ومهاجمة مقر قيادة فرقة العدو العاملة في مدينة رفح جنوب قطاع غزة”.

مقتل جندي إسرائيلي

وأعلن هاغاري عن مقتل جندي إسرائيلي، من وحدة قص الأثر البدوية، وذلك أثناء الاشتباكات التي وقعت الخميس، كما أعلن عن مقتل جندي آخر في بلدة حرفيش شمال إسرائيل نتيجة إصابته بطائرة مسيّرة.

وأضاف أن القوات الإسرائيلية شنت هجمات ضد “حزب الله”، موضحًا أنه “لا يمكن أن نصمت تجاه الحرائق في الشمال ولا نرد عليها”.

وخلّفت الحرب الإسرائيلية المتواصلة على قطاع غزة منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي أكثر من 36 ألف شهيد، وأكثر من 80 ألف جريح، معظمهم من النساء والأطفال، ونحو 10 آلاف مفقود تحت أنقاض المباني المدمرة في القطاع، ودمارًا واسعًا ومجاعة أودت بحياة الكثيرين.

المصدر : الجزيرة مباشر