“ماذا تنتظرون للاعتراف بدولة فلسطين؟”.. نائب فرنسي يهاجم رئيس الحكومة بسبب دعمه لإسرائيل (فيديو)

القضية الفلسطينية تثير جدلا واسعا داخل البرلمان الفرنسي (رويترز)

قال عضو البرلمان الفرنسي عن حزب فرنسا الأبية ماتياس تافال، إن “روح فرنسا مجروحة”، بسبب “تواطؤ” حكومة الرئيس إيمانويل ماكرون مع حكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وتساءل النائب الفرنسي خلال جلسة عامة للجمعية الفرنسية (البرلمان) موجها حديثه إلى رئيس الحكومة غابرييل عتال “ماذا تنتظرون للاعتراف بدولة فلسطين كطريق وحيد لتحقيق السلام الدائم بين دولتين فلسطينية وإسرائيلية؟”.

وتابع النائب “تقولون إن الوقت غير مناسب ولكنكم لا تريدون قيام دولة فلسطينية إلا بعد وفاة الشعب الفلسطيني”.

وشدد قائلا “ماذا تنتظرون لفرض حظر على بيع الأسلحة الفرنسية لرئيس دولة يستخدمها لقتل الأطفال والأبرياء والنساء؟”.

واتهم النائب الفرنسي حكومة الرئيس ماكرون بتقديم دعم غير مشروط لإسرائيل “في حرب تميزت باستهداف المدنيين وارتكاب جرائم حرب ضد الأطفال”.

وقال إن “فرنسا لا ينبغي أن تنتمي إلى تلك الفئة من الدول التي تعتمد سياسة المعايير المزدوجة”، مذكّرًا بأن أعضاء حكومة ماكرون “هم من كانوا يفرشون السجاد الأحمر لنتنياهو من المطار حتى التلفاز للترحيب به ويفرضون عقوبات على كل نائب فرنسي يجرؤ على رفع العلم الفلسطيني داخل البرلمان”.

المصدر : الجزيرة مباشر