حميدتي يقيل مستشاره السياسي يوسف عزت

يوسف عزت المستشار السياسي السابق لقائد الدعم السريع (مواقع التواصل)

أصدر قائد قوات الدعم السريع، محمد حمدان دقلو (حميدتي)، قراراً أنهى بموجبه تكليف يوسف إبراهيم عزت، من مهام المستشار السياسي لقائد قوات الدعم السريع، اعتبارًا من يوم أمس الأربعاء 10 يوليو/ تموز.

وأشارت قوات الدعم السريع في نص القرار، إلى أن حميدتي وجّه الجهات ذات الصلة “باتخاذ ما يلزم لتنفيذ القرار الذي يأتي في إطار الترتيبات الداخلية الروتينية”.

وبعد وقت وجيز من قرار إقالته من قبل قائد قوات الدعم السريع، قال يوسف عزت إنه طلب من حميدتي إعفاءه بعد الترتيبات الداخلية الجديدة التي نقلت مهامه للقائد الثاني عبد الرحيم دقلو.

وقال عزت، في منشور بمنصة أكس، إن قرار إعفائه من المنصب جاء بطلب منه نسبة للترتيبات الداخلية التي اتخذتها قيادة الدعم السريع.

وأشار إلى أنه في إبريل/نيسان الماضي “هيكلت قوات الدعم السريع العمل المدني والسياسي ونقلت مسؤولية إدارته لقائد ثاني قوات الدعم السريع عبد الرحيم دقلو تحت مسمى مجلس التنسيق المدني لقوات الدعم السريع”.

وأضاف “لا التجربة ولا القناعات تتيح لي بالعمل تحت قيادة عبد الرحيم دقلو لأن العمل السياسي كان مرتبطا بحميدتي كنائب لرئيس مجلس السيادة”.

عمل عزت مستشارًا سياسيًا لحميدتي منذ بداية عام 2021، حيث كان الأخير وقتها نائب رئيس مجلس السيادة وصار عزت المتحدث الأول باسم الدعم السريع عقب اندلاع القتال مع الجيش السوداني منتصف إبريل 2023.

وفي إبريل الماضي، نظمت قوات الدعم السريع ورشة في أوغندا لهيكلة العمل المدني والسياسي، تقرر فيها تولي القائد الثاني للدعم السريع عبد الرحيم دقلو مهام مجلس التنسيق المدني للقواتت.

وقال عزت في هذا الصدد “بما أنني شخص مدني وأعمل من موقع لا أخضع فيه للأوامر العسكرية أو جزء من هياكل قوات الدعم السريع ولأسباب أخرى سيأتي ذكرها مستقبلاً، طلبت إعفائي لأن تكليفي مرتبط بعلاقة شخصية قبل أن تكون أسرية ربطتني بالأخ محمد حمدان دقلو، منذ أزمنة الطفولة”.

ويشهد السودان منذ منتصف إبريل العام الماضي 2023 قتالا بين الجيش السوداني بقيادة عبد الفتاح البرهان وقوات الدعم السريع بقيادة محمد حمدان دقلو، لم تفلح وساطات عديدة من وقفها وسط الأوضاع الصعبة للمدنيين.

المصدر : الجزيرة مباشر