إيلان بابيه: سقوط إسرائيل مسألة حتمية وأواجه ضغوطا يومية وتهديدات بسبب آرائي عن غزة (فيديو)

قال المؤرخ الإسرائيلي الأستاذ بجامعة إكستر البريطانية إيلان بابيه، إنه “يواجه ضغوطا ومضايقات يومية بسبب مواقفه مما يقع في قطاع غزة ودعمه للفلسطينيين”.

وأضاف بابيه في لقاء مع برنامج المسائية على الجزيرة مباشر، مساء الأربعاء، أنه خضع للتوقيف من قبل وزارة الداخلية الأمريكية وتم التحقيق معه أكثر من مرة.

وتابع قائلا “أنا أبلغ من العمر 71 عاما وما زلت مصرا على مواقفي وآرائي.. ولأني أعتمد على حسي الإنساني وقيمي الأخلاقية في التعامل مع جميع القضايا، فقد تم تهديدي أكثر من مرة بفصلي من الجامعة بسبب أفكاري”.

واعتبر المؤرخ الإسرائيلي أن لديه فهما خاصا للديانة اليهودية وأنه متمسك بأفكاره، وقال “لا يمكن لأحد أن يجبرني على تغيير هذه الأفكار وسأواصل إعلاء صوتي بهذه الطريقة”.

وكشف المؤرخ والأكاديمي الإسرائيلي -وهو صاحب مؤلفات عديدة منها “عشر خرافات عن إسرائيل” و”التطهير العرقي في فلسطين”- أن ما نشاهده اليوم في فلسطين هو نتاج طبيعي لما قامت عليه الدولة الإسرائيلية منذ البداية المتمثل في “الأيديولوجيا الاستعمارية والاستيطان”.

وقال “ما يستوقفني أكثر هو أن جميع الطبلة المتخرجين من النظام التعليمي الإسرائيلي عنصريون ومتطرفون، وأن حكومة نتنياهو تلقى دعما كبيرا من هذه الفئة في إسرائيل”.

وخلص المؤرخ الإسرائيلي إلى أن “إسرائيل في طريقها إلى الزوال”، مضيفا أن هناك العديد من المؤشرات التي تؤكد ذلك وأهمها هو “أن المشروع الصهيوني انتهى وأن الوضع في إسرائيل سينتهي إما لبديل أفضل أو يقود إلى الفوضى العارمة”.

وقال إن المجتمع الإسرائيلي يعيش حالة متقدمة جدا من الانقسام بين أنصار مشروع المجتمع العلماني والمجتمع الديني، وأنه لا توجد لغة مشتركة بين المجتمعين.

وأضاف قائلا “إن سقوط إسرائيل مسألة حتمية وإن كان هذا السقوط سيتم بطريقة بطيئة”، مؤكدا أنه حتى الآن لا توجد أسس سليمة لبناء مجتمع متناغم في إسرائيل.

المصدر : الجزيرة مباشر