شهداء وجرحى خلال اقتحام قوات الاحتلال مخيم جنين والمقاومة تتصدى (فيديو)

استشهد 6 فلسطينيين وأصيب آخرون بعضهم جروحه خطرة، صباح اليوم الجمعة، خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي مدينة جنين.

وأعلنت سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، استشهاد 6 من مقاتليها في اشتباكات مع قوات الاحتلال في جنين.

وأفاد مدير مستشفى الشهيد خليل سليمان الحكومي في جنين، بوصول جثامين شهداء إلى المستشفى، ومصاب بجروح خطرة، إثر قصف طائرات احتلال مسيّرة لمجموعة من الشبان قرب دوار العودة في مخيم جنين.

وقالت كتائب شهداء الأقصى -كتيبة جنين، إن مقاتليها يخوضون “اشتباكات ضارية مع قوات العدو الصهيوني المحاصرة لمنزل في حرش السعادة بمدينة جنين، بالأسلحة الرشاشة والعبوات المتفجرة”.

كما أفادت سرايا القدس -كتيبة جنين، بأن مقاتليها “يتصدون في هذه اللحظات لقوات الاحتلال في محاور القتال ويمطرون قوات المشاة في محيط منزل محاصر بصلياتٍ كثيفة من الرصاص”.

قوات خاصة تقتحم المدينة

وكانت قوات خاصة من جيش الاحتلال قد اقتحمت المدينة وحاصرت منزل المواطن أحمد مروان جمعة الغول في “حرش السعادة” غرب المدينة، قبل أن تقتحم آليات الاحتلال العسكرية المدينة من شارعين.

وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي، إن وحدات منه تعمل في هذه الأثناء في منطقة جنين، حيث تطوق مبنى وتشتبك مع من فيه “وخلال الاشتباكات أغارت طائرة على خلية مسلحة” بحسب ما ادعى البيان.

وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) بأن قوات الاحتلال قصفت المنزل المحاصر بقذائف أنيرجا، وأطلقت صوبه الرصاص الحي، وطالبت بمكبرات الصوت أحد الشبان بتسليم نفسه، كما نشرت قناصتها على أسطح المنازل.

واندلعت مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات الاحتلال في محيط المنزل المحاصر في حرش السعادة، وعند أطراف مخيم جنين، وسط أنباء عن وقوع إصابات.

وأشارت “وفا” إلى انقطاع التيار الكهربائي في بعض المناطق داخل مخيم جنين، وفي المدينة نتيجة استهداف قوات الاحتلال محوّل الكهرباء بالرصاص.

وأظهرت مقاطع فيديو، جرى تداولها دخانا يتصاعد من المنزل المحاصر بعد اشتعال النيران فيه جراء القصف الإسرائيلي.

المصدر : الجزيرة مباشر