طوارئ قصوى في المستشفى الإندونيسي بعد إخلاء “المعمداني” بمدينة غزة (فيديو)

بعد إنذار إسرائيلي بإخلاء مناطق الدرج والتفاح والبلدة القديمة شرق مدينة غزة

أفاد مراسل الجزيرة مباشر نقلًا عن مدير المستشفى الإندونيسي في شمال قطاع غزة الدكتور مروان السلطان أنه أعلن عن حالة الطوارئ القصوى بأقسام المستشفى بعد إشارة إخلاء مستشفى المعمداني في مدينة غزة.

من جهته أكد الهلال الأحمر الفلسطيني أن طواقمه الطبية نقلت ما لا عن 30 إصابة إلى المستشفى الإندونيسي، لتلقي العلاج.

ونقلت وكالة الأناضول أنه تم إخلاء الطواقم الطبية والجرحى والمصابين من مستشفى المعمداني في مدينة غزة، بعد إنذار إسرائيلي بإخلاء مناطق في حي الدرج والتفاح والبلدة القديمة شرق المدينة، اليوم الأحد.

ووفقًا لمصدر طبي من داخل مستشفى “المعمداني”، فقد تم إخلاء الطواقم الطبية الجرحى والمرضى من المستشفى إلى مستشفيات شمالي قطاع غزة، بعد إنذار الجيش بإخلاء أحياء شرقي مدينة غزة.

وأوضح المصدر أن مسيّرات “كواد كابتر” الإسرائيلية حلّقت بشكل كثيف في محيط المستشفى وأطلقت النار تجاه المواطنين، ما دفع الطواقم الطبية لإخلاء المستشفى.

(الجزيرة)

وفي وقت سابق الأحد، استهدفت طائرات ومدفعية إسرائيلية، مناطق شرقي مدينة غزة، ما أسفر عن إصابة عشرات الفلسطينيين وتهجير آلاف الأسر، بالتزامن مع دعوة من الجيش الإسرائيلي للسكان بإخلاء منازلهم في تلك المناطق.

وأفاد شهود عيان أن عشرات الإصابات نقلت من الشوارع والمنازل جراء الاستهدافات الإسرائيلية لمنطقة الدرج والتفاح والبلدة القديمة شرقي مدينة غزة.

وتشن إسرائيل منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي حربًا ضد حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في قطاع غزة تحت مسمى “السيوف الحديدية” أدت لمقتل أكثر من 38 ألف شخص ودمارًا واسعًا وأزمة إنسانية.

وجاءت الحرب بعد أن نفّذت (حماس) هجومًا مباغتًا على عدد من القواعد العسكرية والبلدات الإسرائيلية المتاخمة للحدود مع القطاع أسفر عن مقتل 1200 إسرائيلي.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر