“بشق الأنفس”.. الكونغرس يمرر قانونا يتفادى شلل الحكومة الأمريكية

مجلس النواب الأمريكي صوّت على الميزانية متفاديا شلل الهيئات الفدرالية

الكونغرس الأمريكي (رويترز)
الكونغرس الأمريكي (رويترز)

بعد ساعات مضنية من التفاوض، وافق الكونغرس الأمريكي في وقت مبكر من اليوم السبت، وبأغلبية كبيرة، على مشروع قانون تمويل حكومي، بقيمة 1.2 تريليون دولار، قبل ساعات من موعد نهائي لتمرير الحزمة المالية، وتجنب إغلاق حكومي وشيك.

وسيُحال مشروع القانون، الذي حظي بموافقة 74 عضوا بالكونغرس ورفضه 24 آخرون، إلى الرئيس الأمريكي جو بايدن لاعتماده، ليصبح قانونًا يؤمن تمويل الحكومة خلال السنة المالية التي بدأت قبل 6 أشهر.

ووصف تشاك شومر، زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ الأمريكي، تمرير مشروع القانون بأنه مهمة صعبة، قائلًا “لم يكن الأمر سهلًا، كان إصرارنا يستحق كل هذا العناء”، بحسب بلومبرغ.

وفي تغريدة له على منصة تويتر، قال “نجحنا في تمويل الحكومة باستثمارات كبيرة من أجل دعم كافة الفئات العمرية والشركات الصغيرة والعاملين في مجال الرعاية الصحية والعائلات العسكرية وغيرهم”.

وأضاف “جهودنا تُوّجت بثمار مشروع قانون تمويل قوي يذهب الآن إلى مكتب الرئيس بايدن”.

شومر فعليا يحث الإسرائيليين على تغيير نتنياهو
تشاك شومر زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ الأمريكي (رويترز)

اتفاق اللحظة الأخيرة

وقضى زعماء مجلس الشيوخ ساعات أمس في التفاوض بشأن تعديلات على مشروع الميزانية تم رفضها في النهاية. وأدى هذا التأخير إلى تجاوز الموعد النهائي الذي حدد بمنتصف ليلة السبت، لتمرير حزمة بقيمة 1.2 تريليون دولار لتجنب إغلاق وكالات حكومية رئيسية.

ويضمن إقرار مشروع القانون، استمرار تمويل أجهزة اتحادية هامة، منها وزارات الأمن الوطني والعدل والخارجية والخزانة، حتى 30 سبتمبر/أيلول المقبل.

والإغلاق الجزئي للحكومة في الولايات المتحدة، يعني توقف عمل هيئات ومكاتب فدرالية معينة، وعدم حصول ملايين من موظفي الحكومة الأمريكية على رواتبهم.

الإغلاق سابقة مؤلمة

وكانت آخر مرة تعرضت الحكومة الاتحادية للإغلاق الجزئي، خلال رئاسة دونالد ترمب، فيما بين 22 ديسمبر/كانون الأول 2018 و25 يناير/كانون الثاني 2019.

هذا التوقف الذي استمر فترة غير مسبوقة تجاوزت شهرًا، جاء نتيجة إصرار الرئيس الجمهوري ترمب على توفير أموال لبناء جدار على طول حدود الولايات المتحدة مع المكسيك، ولم يفلح في التوصل إلى اتفاق مع الديمقراطيين بشأنه.

المصدر : وكالات