عبر معبر كرم أبو سالم.. 21 طفلا من مرضى السرطان يغادرون غزة للعلاج في مصر (فيديو)

25 ألف حالة مرضية وجراحية بحاجة إلى العلاج في الخارج

غادر 21 طفلا من مرضى السرطان غزة إلى مصر، اليوم الخميس، بتنسيق من منظمة الصحة العالمية عبر معبر كرم أبو سالم جنوبي القطاع.

وقال الدكتور محمد زقوت المدير العام للمستشفيات في غزة إن هناك 25 ألف حالة مرضية وجراحية بحاجة إلى العلاج بالخارج، منها 10200 حالة سرطان.

وأضاف زقوت للجزيرة مباشر أن أصحاب هذه الحالات معرضون للموت البطيء بسبب عدم توافر العلاج وخروج معظم مستشفيات وزارة الصحة عن الخدمة.

“نقطة في بحر احتياجات المرضى”

واعتبر زقوت أن خروج 21 طفلا للعلاج يشكّل “نقطة في بحر الاحتياجات الكبيرة لهؤلاء المرضى”، وقال إن “الطريقة التي خرجوا بها صعبة ومعقدة وغير مقبولة ولا تشكل بأي حال من الأحوال بديلًا لمعبر رفح”.

وتابع “نحن كوزارة صحة نطالب الجانب المصري وكل دول العالم بالضغط على الاحتلال الإسرائيلي وفتح معبر رفح البري لكي يتمكن جرحى ومرضى قطاع غزة من الخروج للعلاج في الخارج”.

مرضى السرطان في غزة (الجزيرة مباشر)

مئات فقدوا حياتهم وآخرون مهددون

وأشار المسؤول إلى أن مئات من المصابين بالفشل الكلوي والسرطان ومن الجرحى فقدوا حياتهم بسبب عدم السماح لهم بالعلاج في الخارج.

وتعاني المستشفيات والمراكز الصحية في غزة من نقص حاد في الأدوية والمهمات الطبية اللازمة لإنقاذ حياة المرضى والمصابين.

ويواصل الاحتلال منذ 45 يوما إغلاق معبر رفح الحدودي، بعد أن احتل الجانب الفلسطيني منه في 7 مايو/أيار، في اليوم التالي من بدء اجتياحه البري لمدينة رفح جنوبي قطاع غزة.

المصدر : الجزيرة مباشر