إثيوبيا تتخلص من 69 مليون واق ذكري تتمزق بسهولة

الأطباء يفضلون استعمال الواقي الذكري للوقاية من الإيدز – أ ب

ذكر مسؤولون إثيوبيون أن البلاد  ستتخلص من 69 مليون “واق ذكري” مستورد تم اكتشاف عيوب بها.

ومول الصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والسل الرئوي والملاريا عملية استيراد “الواقي الذكري” العام الجاري بتكلفة مليوني دولار.

وقال، “بيكيلا باييسا” وهو مسؤول رفيع المستوى بالصحة الإثيوبية: “تبين وجود ثقوب في بعض كميات الواقيات الذكرية التي تم اختبارها”.

وأوضح، تبين أيضا أنها تتمزق بسهولة.

وهذه الواقيات كان سيتم بيعها بأسعار مدعومة لمكافحة فيروس نقص المناعة البشرية “إتش آي في” الذي يعاني منه 1ر1 في المئة من تعداد السكان البالغ 94  مليون نسمة، بحسب بيانات الحكومة.

ورفض، المسؤولون تحديد اسم الشركة المصنعة للواقيات، إلا أن تقارير إعلامية ذكرت أنها شركة هندية.

وأوضح، نائب وزير الصحة “كيبيدي وركو” أنه طلب إلى الشركة المصنعة أن تستبدل “الواقي الذكري”.