طائرة بلا طيار تصطدم بطائرة تجارية لأول مرة بكندا

وزير النقل الكندي مارك جارنيو

أعلن وزير النقل الكندي مارك غارنو، الأحد، أن طائرة بلا طيار اصطدمت بطائرة أثناء هبوطها في مطار بمدينة كيبيك هذا الأسبوع في أول حادث من نوعه بين طائرة بلا طيار وطائرة تجارية بكندا.

ولم ترد أنباء عن إصابة أحد في الحادث الذي وقع، الخميس الماضي، في مطار جان ليزاغ الدولي وتعرضت له طائرة تابعة لشركة سكاي جيت أفييشن التي مقرها كيبيك.

وقال غارنو في بيان “أشعر بارتياح كبير لأن الطائرة لم يلحق بها سوى أضرار بسيطة وتمكنت من الهبوط بسلام”.

وقالت تقارير لوسائل إعلام محلية إن الطائرة كانت تقل 6 ركاب وطاقما مؤلفا من فردين وقت وقوع التصادم.

ولا يسمح بتحليق الطائرات بلا طيار في نطاق 5.5 كيلومتر من المطارات ومهابط الطائرات الهليكوبتر وقواعد الطائرات المائية الكندية.

وتواجه شركات تشغيل الطائرات بلا طيار المخالفة غرامات باهظة وأحكاما بالسجن وفقا للقانون في كندا.

وزاد استخدام الطائرات بلا طيار في أمريكا الشمالية وأوربا والصين، ما زاد من المخاوف من حدوث تصادم مع الطائرات التجارية ودفع وكالة الطيران التابعة للأمم المتحدة إلى تأييد إنشاء سجل عالمي واحد للطائرات بدون طيار.

المصدر : رويترز