رغم المطر.. إفطار حاشد لمسلمي أوروبا في أبرز ميادين لندن (شاهد)

بحضور عمدة لندن ونواب البرلمان وشخصيات سياسية في بريطانيا

تجمع نحو ثلاث آلاف صائم داخل ساحة الميدان الشهيرة رغم سقوط المطر (وسائل التواصل)
تجمع نحو ثلاثة آلاف صائم داخل ساحة الميدان الشهيرة رغم هطل المطر (وسائل التواصل)

استقبل ميدان “الطرف الأغر” الذي يعد أهم ميادين العاصمة البريطانية لندن، أمس الاثنين، إفطارا جماعيا حاشدا لمسلمي أوروبا، تأكيدًا على التعايش والاندماج في المجتمع، وإظهارًا لوحدة المسلمين في ظل الحرب الإسرائيلية على غزة وقتل آلاف الأبرياء.

وتجمع نحو ثلاثة آلاف صائم داخل ساحة الميدان الشهيرة رغم هطل المطر، للمشاركة في هذا الحدث بحضور نواب البرلمان وشخصيات سياسية وأخرى قيادية من الجالية المسلمة في بريطانيا، كما حضر عمدة لندن صادق خان وشوهد وهو يوزع الوجبات على الصائمين، وتخللت الحدث عروض فنية وأناشيد إسلامية.

وفي معرض شكره للمتطوعين الذين أسهموا في تنظيم الحدث، قال عمدة لندن “إن أجمل ما في هذا الإفطار المفتوح هو أننا نشارك شعائر ديننا وفي الوقت ذاته نبرز قدرتنا على التعايش مع إخواننا من غير المسلمين. مثل هذه الفعاليات هي أفضل ترياق ضد أولئك الذين يريدون نشر الكراهية”.

وعبر عدد من المشاركين عن سعادتهم بحضور فعالية “الإفطار المفتوح” على الرغم من هطل الأمطار، إظهارًا لروح التعايش بين شتى الأديان.

تخللت الحدث عروض فنية وأناشيد إسلامية (الأناضول)
المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل