تسريب امتحان الفيزياء يثير جدلا جديدا في مصر ووزارة التعليم تعلّق

أنباء عن تسريب امتحان مادة التاريخ أيضا

شهدت امتحانات الثانوية العامة في مصرعدة وقائع تسريب في الأعوام السابقة (رويترز-أرشيفية)

شهدت امتحانات الثانوية العامة في مصر ضجة وجدلًا واسعًا بعد مزاعم بتسريب امتحان مادة الفيزياء لهذا العام عبر وسائل التواصل الاجتماعي صباح اليوم السبت، بالإضافة إلى أنباء عن تسريب امتحان مادة التاريخ أيضًا.

وتداولت صفحات عبر “تليغرام” ما زعمت أنه تسريب لمادة الفيزياء للثانوية العامة.

من جهتها، قالت وزارة التربية والتعليم في بيان إن فريق مكافحة الغش الإلكتروني تمكّن من “رصد 5 حالات غش، حيث تم ضبط طالب بلجنة بإدارة مغاغة بمحافظة المنيا، وطالب آخر بلجنة بإدارة جهينة بمحافظة سوهاج، وذلك خلال نشر أحد أجزاء أسئلة امتحان مادة الفيزياء الشعبة العلمية عبر مواقع التواصل الاجتماعي باستخدام الهاتف المحمول”.

وفيما يخص مادة التاريخ، قالت الوزارة إنها رصدت طالب بمحافظة المنوفية خلال قيامه باستخدام هاتفه لتصوير ونشر أجزاء من الامتحان، وفقًا للوزارة.

وأعرب عدد كبير من الطلاب وأولياء الأمور عن استيائهم وغضبهم من هذا التسريب، معتبرين أنه يهدد نزاهة العملية التعليمية ويؤثر سلبًا على مستقبل الطلاب.

 

ونفى أحد أولياء الأمور بيان الوزارة حول نشر أجزاء من امتحان الفيزياء بعد بداية الوقت الأصلي للامتحان، قائلًا إنه وجد الامتحان مسربًا على أحد مجموعات تليغرام قبل بدايته بـ25 دقيقة.

يُذكر أن تسريب الامتحانات بات يشكل تحديًا كبيرًا أمام النظام التعليمي في مصر، حيث تكررت مثل هذه الحوادث في السنوات الأخيرة، مما يضع ضغوطًا إضافية على الوزارة لتعزيز الإجراءات الأمنية وضمان العدالة بين الطلاب.

 

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل