لأول مرة.. أبل تقرر بيع نظارات “فيجن برو” خارج الولايات المتحدة

هذا الجهاز الخاص بالواقع المختلط يعد أكبر منتج جديد من أبل خلال سنوات

أبل تبدأ في طرح نظارة "فيجن برو" خارج الولايات المتحدة
أبل تبدأ في طرح نظارة "فيجن برو" خارج الولايات المتحدة (رويترز)

أعلنت شركة “أبل” الأمريكية عن توفر نظارتها “فيجن برو” في العديد من الدول، حيث أصبح بإمكان العملاء في الصين وهونغ كونغ واليابان وسنغافورة شراء هذا الجهاز الخاص بالواقع المختلط.

هذه المرة الأولى التي يتم فيها عرض المنتج للبيع خارج الولايات المتحدة، إذ تم قبول الطلبات بشكل مسبق في 5 دول أخرى وهي كندا وألمانيا وفرنسا وأستراليا والمملكة المتحدة. ومن المتوقع أن يبدأ البيع الرسمي للمنتج في 12 يوليو/تموز.

ويختلف سعر النظارة في الدول المختلفة. في الصين سعر أول فئة من النظارة أعلى بنسبة 18% تقريبًا عن السعر في الولايات المتحدة، حيث يصل إلى 29999 يوان (نحو 4128 دولار) مقارنة بسعر البيع بالتجزئة البالغ 3500 دولار في الولايات المتحدة.

أكبر منتج جديد من أبل

يذكر أن نظارة “فيجن برو” التي تخلط المحتوى الافتراضي مع مشاهد من العالم الحقيقي حول المستخدم، تعد أكبر منتج جديد من شركة “أبل” خلال سنوات، وبدأت ما وصفه الرئيس التنفيذي تيم كوك بأنه عصر الحوسبة المكانية. إلا أن السعر المرتفع للغاية لـ”فيجن برو” وعدم وجود تطبيقات مقنعة لها جعلها منتجا متخصصًا.

وتعتقد أبل أن النظارة الذكية “فيجن برو” ستستخدم في مجالات التعليم في مؤتمرات الفيديو وإنتاج الموسيقى بوحدات تحكم ثلاثية الأبعاد بالإضافة إلى بث المحتوى وممارسة الألعاب عبر الإنترنت.

يأتي إعلان أبل في ظل المنافسة مع شركة غوغل في سوق النظارات الذكية، حيث تسعى كلتا الشركتين لتقديم أفضل تجربة واقع مختلط.

تتميز نظارة أبل “فيجن برو” بتقنياتها المتقدمة وشاشتها عالية الدقة، بينما تقدم نظارة غوغل الذكية مجموعة واسعة من التطبيقات المتوافقة مع نظامها البيئي القوي. وتعزز هذه المنافسة من الابتكار والتطور السريع في هذا المجال الواعد.

المصدر : الألمانية