الداخلية الكويتية: السيطرة على “أعمال شغب” لمصريين في مراكز إيواء (فيديو)

المصريون العالقون في الكويت ينتظرون استجابة القاهرة وإعادتهم لبلدهم
المصريون العالقون في الكويت ينتظرون استجابة القاهرة وإعادتهم لبلدهم

قالت الداخلية الكويتية إنها قامت بفض شغب قام به عدد من الجالية المصرية المخالفين لقانون الإقامة الموجودين في مراكز الإيواء مطالبين السلطات المصرية الاستجابة لطلب عودتهم إلى مصر.

وقالت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني في بيان صحفي اليوم الإثنين إنه فور حدوث الشغب والفوضى تدخل رجال الأمن وأحكموا السيطرة عليهم وضبطوا عددا منهم وتم تحويلهم إلى جهة الاختصاص لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم.

وأشارت الى انه حضر ممثلون من سفارة جمهورية مصر العربية لإبلاغ رعاياهم بأن السفارة المصرية ستبدأ بإعداد جداول رحلات العودة وإجلائهم إلى بلدهم هذا الأسبوع لجميع مخالفي الإقامة وفق الإجراءات المتبعة والبروتوكولات الخاصة بعملية الإجلاء.

اعتذار مصري    

وأضاف البيان أن السفارة المصرية تقدمت باعتذار عما صدر من أعمال شغب داخل مواقع الإيواء وأكدت أنها ستتخذ اجراءات جادة لحل هذه المشكلة.

وانتقد رواد مواقع التواصل موقف الحكومة المصرية تجاه رعاياها العالقين في الخارج.

وأكدت الداخلية أن التعليمات الصادرة لرجال الأمن واضحة وصريحة وتنص على التعامل بحزم مع مثيري الشغب مشيرة إلى أن الأجهزة الأمنية لن تسمح بالفوضى أو بتجاوز القانون.

كما حثت جميع المخالفين في مراكز الإيواء على الالتزام بالقانون مؤكدة أنها ستتخذ أقصى الإجراءات القانونية المتبعة مع المخالفين للقوانين.

وكان السفير المصري لدى الكويت طارق القوني أعلن في وقت سابق مساء الأحد أن رحلات إجلاء مخالفي قانون الإقامة في البلاد من الجالية المصرية ستبدأ خلال الأسبوع الجاري.

يذكر أن وزير الداخلية الكويتي أنس الصالح أصدر في 30 مارس/ آذار الماضي قرارا يقضي بالسماح لمخالفي قانون الإقامة بمغادرة البلاد دون دفع أي غرامات مالية مترتبة عليهم وكذلك دون تحمل تكاليف السفر وتذاكر الطيران في ضوء الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد جراء انتشار فيروس كورونا.

كان عدد من الوافدين المصريين المخالفين لقانون الإقامة، تجمعوا أمس الأحد، داخل مركز للإيواء في منطقة كبد، غرب الكويت، مطالبين بالعودة سريعا، إلى بلادهم.

وأعلنت القاهرة في أواخر أبريل/ نيسان الماضي تسيير 22 رحلة استثنائية لعودة مواطنيها العالقين في الخارج، من عدة دول.

وفي 14 أبريل/نيسان الماضي، قالت وزيرة الهجرة المصرية نبيلة مكرم، في تصريحات إن عدد مواطنيها العالقين بالخارج يصل لنحو 3378، مشيرة إلى أن الوزارة تعيد الآن العالقين ممن ليس لديهم إقامة دائمة، على أن تكون المرحلة الثانية للمقيمين في الخارج، دون ذكر أعدادهم.

المصدر : وكالات