كورونا: كويتيون يتهمون الحكومة المصرية بالتخلي عن مواطنيها (فيديو)

الداخلية الكويتية تفض اعتصاما لمصريين عالقين طالبوا سلطات بلادهم بإعادتهم

اتهم كويتيون عبر مواقع التواصل الاجتماعي الحكومة المصرية بالتخلي عن مسؤوليتها تجاه مواطنيها، عقب أعمال الشغب التي حدثت، أمس الأحد، من قبل مصريين عالقين في الكويت.

وطالب كويتيون بمحاسبة المتسببين في أعمال الشغب والضغط على الحكومة المصرية لإجلاء رعاياها من الكويت.

وقالت وزارة الداخلية الكويتية إن أجهزة الأمن فضت أعمال شغب تسبب بها أفراد من الجالية المصرية، كانوا يطالبون سلطات بلادهم بالاستجابة لطلب عودتهم إلى مصر.

وذكرت الداخلية الكويتية في بيان في وقت مبكر اليوم الاثنين إن أفراد الأمن تمكنوا من ضبط عدد من مثيري الشغب، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم.

كما أكدت وزارة الداخلية أن “التعليمات الصادرة لرجال الأمن واضحة وصريحة وتنص على التعامل بحزم مع مثيري الشغب، وأن الأجهزة الأمنية لن تسمح بالفوضى أو بتجاوز القانون”.

وقال البيان إن ممثلين من السفارة المصرية في الكويت حضروا للموقع وأبلغوا رعاياهم بأنهم سيشرعون في إعداد جداول رحلات العودة وإجلائهم إلى بلدهم هذا الأسبوع.

هذا واعتذرت السفارة المصرية في الكويت عن أعمال الشغب داخل مواقع إيواء مخصصة لمخالفي الإقامة من المصريين، وأكدت أنها بصدد اتخاذ إجراءات جادة لحل المشكلة.

وعلى صعيد متصل، أكدت مصادر كويتية أن وزارة الخارجية الكويتية ستجتمع  بالسفير المصري طارق القوني، الاثنين، لحث الجانب المصري على ضرورة تهدئة أبناء الجالية في البلاد وعدم تكرار ما حدث من فوضى أمس.

ونقلت صحيفة القبس الكويتية في عددها الصادر، اليوم، عن المصادر نفسها القول إن الخارجية ستطالب القوني بضرورة التوضيح لمخالفي الإقامة من الجالية المصرية بأن استئناف عملية الإجلاء قريبة وستشمل جميع الفئات من دون أي تأخير.

وكان السفير المصري لدى الكويت أعلن في وقت سابق، من مساء الأحد، أن رحلات إجلاء مخالفي قانون الإقامة في البلاد من الجالية المصرية ستبدأ خلال الأسبوع الجاري.

وفي 14 من أبريل/نيسان الماضي، قالت وزيرة الهجرة المصرية نبيلة مكرم في تصريحات إن الوزارة تعيد الآن العالقين المصريين في الخارج ممن ليست لديهم إقامة دائمة، على أن تكون المرحلة الثانية للمقيمين،من دون ذكر أعدادهم.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل الاجتماعي