القضاء الفرنسي يرفض طلبا لترحيل صهر بن علي إلى تونس

بلحسن الطرابلسي، صهر الرئيس التونسي الراحل زين العابدين بن علي
بلحسن الطرابلسي، صهر الرئيس التونسي الراحل زين العابدين بن علي

رفض القضاء الفرنسي الأربعاء طلبا لترحيل بلحسن الطرابلسي، صهر الرئيس التونسي الراحل زين العابدين بن علي، إلى تونس على خلفية الاشتباه بتدخله في إسناد صفقة عمومية في عام 2006.

واعتبرت المحكمة الباريسية التي كلفت بالنظر في الطلب أن التهم الموجهة موجودة في القانون الفرنسي.

وقال مارسيل سيكالدي محامي بلحسن الطرابلسي: ” أثرنا عدة مسائل، على غرار خطر سوء معاملة موكلي في تونس وأنه بموجب الاتفاقية القضائية الفرنسية التونسية، لا يمكن إجراء ترحيل حين تكون التهم الواردة في الطلب موجودة في القانون الفرنسي”.

وأوقف رجل الأعمال بلحسن الطرابلسي (57 عاما) في فرنسا في مارس/آذار 2019.

وهرب الطرابلسي من تونس خلال ثورة 2011 التي أطاحت بالرئيس زين العابدين بن علي. واستقر الطرابلسي في كندا قبل أن يغادرها في 2016 بعد رفض أوتاوا منحه اللجوء السياسي.

وتنظر محكمة فرنسية أخرى في جنوب شرق البلاد طلبا آخر بترحيله لتنفيذ ثلاث عقوبات غيابية بالسجن صادرة بحقه في تونس مجموعها 33 عاما.

وأدين الطرابلسي بجني أرباح بلغت 20 مليون يورو (23.55 مليون دولار) عبر جرائم مالية، بحسب السلطات القضائية التونسية.

وتتعلق القضايا ببيع أسهم في شركة الخطوط الجوية التونسية والتلاعب في قيمة فواتير بالشركة التونسية للسكر.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات