فلسطين.. صورة الزميلة شيرين أبو عاقلة على جدارية “شهداء الحقيقة” وبوابة جامعية تحمل اسمها (فيديو)

احتفت فلسطين بالزميلة الراحلة شيرين أبو عاقلة في فعاليتين منفصلتين، إحداها في غزة ممثلة في إضافة صور شيرين إلى جدارية “شهداء الحقيقة”، والأخرى في رام الله بإطلاق اسمها على إحدى بوابات جامعة القدس.

وأزاحت نقابة الصحفيين في غزة، اليوم الأحد، الستار عن صورة الزميلة شيرين وضمتها إلى جدارية “شهداء الحقيقة”.

وانضمت شيرين إلى 55 صحفيًا فلسطينيًا اغتالهم الاحتلال الإسرائيلي داخل الأراضي الفلسطينية، أو لاحقهم الاحتلال خارجها.

وفي 11 مايو/أيار الجاري، اغتالت قوات الاحتلال الزميلة شيرين أبو عاقلة برصاصة في الرأس أثناء تغطيتها اقتحامًا إسرائيليًا لمخيم جنين.

وفي رام الله، احتفلت جامعة القدس بتسمية إحدى بواباتها باسم الزميلة شيرين ضمن فعالية اليوم العالمي لحرية الصحافة 2022.

وفي الفعالية، قال طوني أبو عاقلة شقيق شيرين “الجرح الذي أصيبت به العائلة عميق، ومع ذلك نتمسك بالتفاؤل، وأن يكون لشعبنا الفلسطيني واقع أفضل”.

وأضاف “اغتيال شيرين اغتيالٌ للمرأة الفلسطينية ولصوت الصحافة الحر، وفي ذلك دليل على أن صوت شيرين وتقاريرها أقوى من سلاح الاحتلال وأقوى من الاحتلال نفسه، وهذا سبب استهداف شيرين”.

وتابع “لا يوجد أي احترام لدى الاحتلال للمرأة الفلسطينية أو لحرية الصحافة أو الحقيقة، وبتشييع جثمان شيرين وضعنا حجر أساس لنضال جديد”.

وتعهد طوني بمتابعة الكفاح والضغط على أمريكا والاتحاد الأوربي من أجل محاسبة قتلة شيرين.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل