المتحدث باسم الأونروا في غزة: شاحنات المساعدات التي دخلت غزة لا تمثل 1% من الاحتياجات (فيديو)

حذر عدنان أبو حسنة المتحدث باسم الأونروا في غزة من أنه إذا لم يدخل الوقود إلى قطاع غزة خلال الأيام الثلاثة القادمة فإن كل شيء سينهار وستتوقف عمليات الأونروا.

جاء ذلك في حديثه للجزيرة مباشر تعقيبًا على الاحتجاجات التي قام بها فلسطينيون في القطاع بمراكز إيواء الأونروا في غزة.

أبرز ما جاء في حديث حسونة للجزيرة مباشر:

  • المحتجون محقون لأن ما يقدم لهم القليل مقارنة بالأوضاع الطبيعية، والأونروا تعيش في أزمة حقيقية بسبب إغلاق المعابر.
  • كانت الخطط لدينا في أسوأ الأحوال أن يكون لدينا 150 ألفا من النازحين ونقوم بخدمتهم لمدة 40 يوما، لكن لدينا مليون نازح الآن منهم نصف مليون في مراكزنا. المعابر لا تدخل الاحتياجات الإنسانية المطلوبة.
  • احتياجنا اليومي في القطاع 100 شاحنة على الأقل حتى يتم الاستجابة للاحتياجات الإنسانية الأساسية لإبقاء النازحين على الحياة.
  • الوقود لدى الأونروا سينفد بعد 3 أيام، ونحن نزود المشافي والمخابز ومحطات تحلية المياه بالوقود.
  • إذا نفد الوقود لدى الأونروا فستتوقف العمليات لدى الأونروا وستتوقف أيضا كافة الخدمات المرتبطة.
  • نقوم بتوزيع الوقود ومادة الطحين على المخابز ولكن من الواضح أن الأوضاع تنهار بصورة دراماتيكية.
  • غزة ليست دولة وليس لها القدرة على تخزين المواد الاستراتيجية.
  • غزة تعيش يوما بيوم حيث كانت تدخل كل يوم 500 شاحنة من الجانب الإسرائيلي إلى القطاع.
  • شاحنات المساعدات التي دخلت غزة لا تمثل 1% من الاحتياجات التي كانت تدخل إلى القطاع.
  • نأمل أن يستمر دخول الشاحنات وأن يزداد العدد إلى 100 شاحنة يوميا.
  • إذا لم يدخل الوقود خلال الأيام الثلاثة القادمة كل شيء سينهار وعملياتنا ستتوقف.
  • الوضع أخطر وأكبر من قدرات الأونروا ومن قدرات حتى الدول.
  • قرار نقل العمليات من شمال غزة إلى جنوبها كان لاعتبارات أمنية.
  • مراكز الأونروا تعرضت للقصف واستشهد فيها 14 فلسطينيا وأصيب 200 آخرون، وقتل 29 من موظفي الأونروا والرقم مرشح للزيادة.
  • الأونروا لا تعمل بالصورة الطبيعية لأنه ليس لديها مخزون ولا تستطيع مواجهة مليون و100 ألف نازح فلسطيني.
  • الأونروا ليست دولة وهي منظمة لديها إمكانات محدودة، ودول كبرى لا تستطيع مواجهة مليون نازح في 10 أيام.
  • المخابز لا تستطيع أن تعمل بكامل طاقتها لتوفير الخبز لتوزيعه على نصف مليون لجؤوا إلى مدارسنا.
  • ما يحدث كبير وجلل ويحتاج إلى فتح المعابر ويحتاج إلى ممرات إنسانية ويحتاج إلى إدخال الوقود.
المصدر : الجزيرة مباشر