ماسك يرد على اعتبار زيارته لإسرائيل اعتذارا ويقول للمعلنين المنسحبين: اذهبوا إلى الجحيم (فيديو)

فاجأ الملياردير الأمريكي إيلون ماسك مالك منصة “إكس”، مذيع مؤتمر “ديل بوك”، مساء الأربعاء، عند سؤاله عن ما إذا كانت زيارته لإسرائيل اعتذارًا لها، كما وجه رسالة للمعلنين الذين قرروا سحب إعلاناتهم من “إكس”.

وسأله المذيع بشكل غير مباشر عن المعلنين وقال “هناك اعتقاد سائد بأن زيارتك لإسرائيل كانت بمثابة جولة اعتذارية، وذلك بالتزامن مع الانتقادات ومواقف المعلنين”؛ فقال ماسك “لنكن واضحين، زيارتي لإسرائيل لم تكن جولة اعتذارية أو ما شابه ذلك، لا مشكلة لديّ في أن أكون مكروهًا”.

أما فيما يخص المعلنين، فقال ماسك “أتمنى أن يتوقفوا، لا أريد إعلاناتهم، إذا كان شخص يحاول ابتزازي بالإعلانات أو بالمال، فليذهب إلى الجحيم. آمل أن يكون ذلك واضحًا”.

واعتبر موالون لإسرائيل أن ماسك منحاز ضد الاحتلال بسبب تغريداته وإعجابه بمنشورات اعتبروها منحازة لفلسطين، وإبداء استعداده إيصال نظام الاتصالات عبر الأقمار الصناعية إلى المنظمات الإغاثية في غزة، وذلك بعد قطع إسرائيل للاتصالات في جميع أنحاء القطاع، كما اتهمه بعضهم بـ”معاداة السامية”.

ومنذ ذلك الحين أوقفت أكثر من 100 علامة تجارية إعلاناتها على منصة “إكس”، وحسب صحيفة نيويورك تايمز، فإن الشركة تواجه خطر خسارة 75 مليون دولار بحلول نهاية العام.

وقام ماسك بزيارة إسرائيل مؤخرًا، واستقبله رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، واصطحبه في جولة بإحدى المستوطنات في غلاف غزة، التي ادعى نتنياهو أنها تعرضت لهجوم أثناء عملية “طوفان الأقصى”.

المصدر : الجزيرة مباشر