لبنان.. جيش الاحتلال يقصف بلدات حدودية بقذائف “الفوسفور الحارق” وحزب الله يعلن استشهاد 4 من مقاتليه (فيديو)

أعلنت وكالة الأنباء اللبنانية، الثلاثاء، أن جيش الاحتلال الإسرائيلي أطلق قذائف فوسفورية حارقة على أطراف بلدات حدودية جنوبي البلاد.

وأفادت الوكالة الرسمية بأن القذائف استهدفت أطراف بلدتي بليدا ومحيبيب الحدوديتين جنوبي البلاد.

ولفتت إلى أن قذائف إسرائيلية سقطت على طريق خلة أبو زيد بالقرب من المنازل في رميش الحدودية، وأحدثت حفرة كبيرة في الطريق.

ووفق الوكالة اللبنانية، فإن القصف المدفعي الإسرائيلي تجدد على أطراف بلدتي الناقورة وعلما الشعب وجبل اللبونة المحاذي للخط الأزرق (الفاصل بين لبنان وإسرائيل).

وذكرت الوكالة أن طائرات جيش الاحتلال شنت غارات على مناطق بجنوبي لبنان، منها اللبونة والجبين شيحين وطيرحرفا.

وأشارت إلى أن دبابة “ميركافا إسرائيلية” عمدت إلى إطلاق قذائف مباشرة باتجاه بلدة يارون الجنوبية.

وقالت الوكالة إن انفجار صاروخ اعتراضي إسرائيلي في أجواء مدينة بنت جبيل (جنوب) أدى إلى سقوط أجزاء منه على أحد المنازل خلف مبنى المدرسة المهنية، مما أدى إلى إصابة شخص سوري وابنه إصابة طفيفة.

قصف الأراضي اللبنانية بالمدفعية

وأعلن الجيش الإسرائيلي، في وقت سابق الثلاثاء، قصفه عددًا من الأهداف بجنوبي لبنان.

وقال الجيش في تغريدة على منصة إكس “في وقت سابق اليوم، هاجم الجيش الإسرائيلي مناطق عدة في لبنان بنيران المدفعية”.

وتابع الجيش “بالإضافة إلى ذلك، رُصد منذ قليل إطلاق قذائف من الأراضي اللبنانية باتجاه منطقة المطلة سقطت في منطقة مفتوحة، مشيرًا إلى أن الجيش رد بالقصف على مصادر إطلاق النار.

في المقابل، قال حزب الله اللبناني إنه استهدف موقع ‏المطلة، وحقق إصابات مؤكدة.

وأكد حزب الله في بيان أن مقاتليه استهدفوا دبابة ميركافا قرب موقع المالكية الإسرائيلي، مما أدى إلى تدميرها ومقتل وجرح مَن ‏فيها.

استشهاد 4 من مقاتلي حزب الله

في السياق، أعلن حزب الله استشهاد 4 من مقاتليه، الثلاثاء، مشددًا على أنه استهدف في المقابل مواقع عسكرية ودبابة عند حدود لبنان الجنوبية.

وقال حزب الله في بيان “بمزيد من الفخر والاعتزاز، تزف المقاومة الإسلامية الشهيد المجاهد محمد نعمة سرور (علي الحر) من بلدة عيتا الشعب في جنوب لبنان، الذي ارتقى شهيدًا على طريق القدس”.

كما نعى الحزب في بيان آخر “علي عماد موسى (شهيد) من بلدة القصيبة وسكان مدينة صور في جنوب لبنان، الذي ارتقى شهيدًا على طريق القدس”.

وفي وقت سابق اليوم، نعى الحزب المقاتل محمد حسن جعفر مكي (ذو الفقار) من بلدة محرونة (جنوب)، بعد أن نعى أحمد حسين الحاج علي (يوسف منتصر) من بلدة الحلوسية (جنوب).

وبهذا يرتفع عدد شهداء حزب الله إلى 115 منذ 8 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات